تمتع بمشاهدة غامرة للأحداث والفعاليات الرياضية على تلفاز"QLED"

تم نشره في الاثنين 9 تموز / يوليو 2018. 11:00 مـساءً

عمان- تعتبر متابعة الفعاليات الرياضية واحدة من أكثر الأنشطة الترفيهية التي نرغب بالقيام بها مع الأصدقاء أو أفراد العائلة لتشجيع فرقنا المفضلة. ويميل البعض منا إلى مشاهدة المباريات المهمة على أرض الواقع والاستمتاع بالإثارة من قلب الحدث، وبالنسبة لأؤلئك الذن يفضلون البقاء في المنزل، فإن وجود شاشة تلفاز متطورة بمواصفات عالية يعتبر أحد الأساسيات التي لا غنى عنها عندما يتعلق الأمر بمتابعة المباراة. ويرغب المستهلكون في عصرنا الحالي بمشاهدة العروض التي يفضونها مثل المباريات وغيرها دون أي عوائق أو أشياء أخرى ربما تشتت تركيزهم. هذا لا يعني أن التلفاز يجب أن يكون بحجم معين، بل على العكس، حيث طورت سامسونج تشكيلة متنوعة الأحجام من أجهزة تلفاز QLED التي تنسجم بشكل سلس ومثالي مع المحيط الداخلي للمنزل فضلاً عن كونها تتيح للمستهلكين مشاهدة غامرة حتى عندما تكون اللعبة قيد التشغيل.
تم تصميم جودة الصورة المذهلة لأجهزة تلفاز QLED لتعزيز متعة وإثارة المباريات والعروض الترفيهية. وتعمل خاصية 4K Q Engine بتسخير تقنية الذكاء الاصطناعي لتحليل المحتوى وتحسينه وضمان إظهار حركة العشب أثناء اللعب بوضوح تام ودون ضبابية مما يوفر تجربة مشاهدة أكثر حيوية. ويمكن للمشاهدين الاستمتاع بإثارة الأحداث داخل الملعب بتفاصيل دقيقة ونابضة بالحياة بفضل حجم الألوان الذي يأتي بنسبة 100 % وتقنية Direct Fully Array Elite، والتي تعمل على ضبط سطوع كل نقطة مصفوفة بدقة. وعندما يجتمع أفراد العائلة والأصدقاء لمتابعة المباراة، يمكن الاستمتاع بالمشاهدة من أي زاوية تقريباً بفضل تقنية Anti-reflection (ضد الانعكاس) المتقدمة التي يتميز بها تلفاز QLED للعام 2018. تضمن لك ميزة الانعكاس المنخفض للضوء مزيدا من الراحة والملاءمة والتخلص من الإزعاج الذي تسببه مصادر الإضاءة الخارجية مثل النافذة المفتوحة أو مصباح غرفة المعيشة، ما يتيح لك التركيز على ما هو مهم فقط سواء كانت المباراة في وقت الظهيرة أو مساء.

التعليق