“المهندسين”: بناية الغويرية هوت بسبب إزالة بعض القواطع الأساسية

تم نشره في الأربعاء 11 تموز / يوليو 2018. 11:00 مـساءً

عمان-الغد- عزا تقرير فني أولي أصدرته نقابة المهندسين أمس في أعقاب الكشف الحسي الذي أجراه مهندسون مختصون على البناء المنهار بمنطقة الغويرية بالزرقاء أسباب انهيار المبنى الى “أعمال صيانة وتغيرات أجريت في الطابق الأرضي، وأزيلت بعض القواطع الداخلية، وهدمت جدران خارجية للبناء، من دون استشارات هندسية وتنفيذ حسب الأصول، كما ساهم قدم البناء بإضعافه ما أدى لانهياره”.
ومن الأسباب التي ساقها التقرير كذلك ملاحظة المهندسين المختصين أن حديد التسليح للبناء أصابه الصدأ وأن امكانياته ضعفت بسبب عوامل الزمن، مشيرا إلى أنه لم يتم التأكد فيما إذا مست الأعمدة الداخلية أو أجريت أعمال وحفريات داخلية.
وذكر بيان لنقابة المهندسين أن أول توصيات التقرير كانت مخاطبة المعنيين بمحافظة الزرقاء لاستكمال هدم وإزالة ما تبقى من أجزاء قائمة للمبنى وقد تم ذلك بالفعل.
كما اوصى التقرير بمخاطبة محافظة الزرقاء ورئيس بلديتها بعدم السماح لقاطني البنايات المجاورة والمتضررة التي تم إخلاؤها العودة لمبانيهم إلا بعد تقييمها فنيا والتأكد من سلامتها.
كذلك أوصى بالطلب من المحافظ باستدعاء المقاول أو العمال أو أي شخص ضالع في الاعمال التي تمت في الطابق الارضي، والتي استمرت لمدة اسبوعين، حسبما علم المختصون للتأكد والوقوف على الأسباب الحقيقية التي أدت إلى الانهيار، وتشكيل لجنة فنية متخصصة للوقوف على مسببات الحادث ورفعه للجهات المعنية.
 وأوصى بضرورة نشر الوعي بين المواطنين بعدم عمل أي تعديل أو بناء أو هدم أي جزء من أبنيتهم إلا من خلال مكاتب هندسية ومقاول مختص وبالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
وشدد التقرير على ضرورة وضع أعمال الصيانة والتغييرات في المباني للمراقبة والاشراف الهندسي وعمل الدراسات الهندسية التي تبين وتؤكد سلامة التغييرات موضوع البحث.

التعليق