نزلاء ‘‘إصلاح الزرقاء‘‘ يتابعون ‘‘كأس العالم‘‘ عبر شاشة عملاقة

تم نشره في الخميس 12 تموز / يوليو 2018. 11:00 مـساءً
  • عدد من نزلاء سجن الزرقاء يتابعون مباراة انجلترا وكرواتيا عبر شاشة التلفزيون -(تصوير: امجد الطويل)

محمد عمّار

الزرقاء– حقوق الإنسان مصانة في القانون الأردني، والتوجيهات الملكية السامية تمنح النزلاء مزيدا من المساحات لتوسيع حريتهم، وأن إدارة مركز الإصلاح والتأهيل في الزرقاء، خصصت وقتا لنزلاء المركز لمتابعة مباريات كأس العالم، من خلال توفير شاشات عرض في أماكن تواجدهم، أو من خلال تخصيص مساحات في مسرح المركز، وتم توفير شاشة عرض عملاقة، كي يتسنى للجميع متابعة المباريات.
كلمات، قالها مدير مركز إصلاح وتأهيل الزرقاء العقيد بلال العمري، خلال اصطحابه لممثلي وسائل الإعلام المختلفة في جولة ميدانية، في منشآت المركز، وتم على هامشها تنظيم مباراة ودية بكرة القدم جمعت فريق مركز الإصلاح والتأهيل مع فريق لاعبي قدامى الزرقاء، بحضور رئيس نادي الزرقاء صالح الغويري، ونزلاء المركز، وحظيت المباراة بمتابعة إعلامية كبيرة.
العقيد العمري، أكد أن إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل وبتوجيهات من مدير الأمن العام، تعمل على صون حقوق الإنسان، من خلال منحهم مساحات لتفريغ الطاقات الايجابية وطرد الطاقات السلبية، من خلال المطالعة واكتساب الثقافة ومتابعة المباريات، مؤكدا أن أغلب نزلاء المركز، تورطوا بقضايا مالية وقعت عليها نتيجة ظروف خارجة عن إرادتهم، وأن إدارة المركز تسعى لتوفير كل السبل لينهي النزيل مدة محكوميته ويخرج بنفسية إيجابية للمجتمع، وعكس صورة طيبة عن رجال الأمن العام في التعامل داخل مراكز الإصلاح، مؤكدا أن العمل سيتواصل في المستقبل القريب في انشاء ملعب بالنجيل الصناعي، يعمل على مزيد من فتح الآفاق أمام النزلاء لتفريغ طاقاتهم.
وأشار العمري، إلى أن ادارة المركز تعمل على اقامة دوري بين جميع اقسام المركز، وفي ختام المباراة قدم العقيد العمري كأس البطولة لفريق المركز الذي تغلب على قدامى الزرقاء 3-2، فيما قدم مندوب اتحاد الإعلام الرياضي الزميل محمد قدري حسن درعا تقديريا لمدير المركز، ودرعا مماثلة إلى رئيس نادي الزرقاء م. صالح الغويري، وقدم العمري الميداليات والكؤوس للاعبي الفريقين.

التعليق