الرزاز يقدم واجب العزاء لذوي الشهيد الحويطات في الجفر

تم نشره في الاثنين 13 آب / أغسطس 2018. 06:40 مـساءً
  • رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في بيت عزاء الشهيد الرائد الركن معاذ خميس الدماني الحويطات في الجفر

حسين كريشان

معان- قال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز ان هؤلاء السهداء هم ابطال من هذا الوطن قضوا دفاعا عنه وحماية له وقدموا ارواحهم رخيصة  فداء له لاحقين باخوان لهم سبقوهم من قبل نحتسبهم عند الله شهداء.
واشار الرزاز ان الاردن بقيادة جلالة الملك عبد الله سيبقى اعصيا على الاشرار، وذلك بفضل الارادة الهاشمية ومعها إرادة الاردنيين وتلاحمهم وكل قوى الخير والمحبين للامن والامان.
وقال  خلال زيارته الى بيت  عزاء الشهيد الرائد الركن معاذ خميس الدماني الحويطات في منطقة الجفر بمحافظه معان ان يقضة القوات الامنية المعنية  كان لها دورا كبيرا في الحد من نسبة الخسائر سواء على الصعيد البشري او المادي , ذلك أنه لولا وجود هذه القوات الامنية لكان وقع المصاب وأثره أكثر وطأة وإيلاما على الوطن .
وثمن الجهود الاستخبارية الكبيرة التي بذلتها القوات الامنية في مجال حماية الوطن ومواطنيه وممتلكاتهم.
واضاف  أن قوى الشر والظلام ستندحر وينتصر الاسلام السمح المعتدل  ، مقدما تعازيه  لأسرة وذوي الشهيد الرائد الدماني ، داعيا الله أن يبقي الوطن واحة أمن وأمان ,ويبعد عنه كل شر ومكروه ، ويبقه  بقيادة صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني المعظم ، لافتا الى دم الشهداء واسرهم امانة في اعناقنا وهم وصية جلاله الملك عبد الله الثاني ولن تذهب دماؤهم هدرا .
واكد ان الحكومة لن تقف مكتوفة الايدي وستجتث قوى الشكر والظلام.
كما  رافق الرزاز في زيارتة الى  بيت عزاء الشهيد مدير عام الدفاع المدني اللواء  مصطفى البزايعة، حيث اكد ونحن نقوم  بزف شهداء الواجب والذين قاموا بالدفاع عن حياض الوطن  بحياتهم و أرواحهم فداء للوطن وقيادته الهاشمية ، مقدما تعازيه الحارة لذوي الشهيد الدماني  .
كما قدم واجب العزاء، وزير الداخلية سمير مبيضين وعدد من النواب وكبار من المسؤولين في الدولة ومديرو الدوائر الرسمية والامنية.
وكانت وفود شعبية وشبابية وشيوخ عشائر من مختلف محافظات ومدن المملكة امت بيت عزاء الشهيد.
وثمن  اهالي وذوي الشهيد وقبيلة الحويطات عامة  هذه الزيارات التي اكدت ان الاردنيين معا في خندق واحد بقيادة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين.
من جهتة، عبر شقيق الشهيد زياد الدماني عن اعتزازه وافتخاره بان اخي  قدم روحه رخيصة فداء للوطن وللعرش الهاشمي ، واصفا العملية اﻻرهابية انها عملية لمحاولة زعزعة امننا وارهابنا، مؤكدا ان هؤلاء الشرذمة لايزيدونا الا التفافا وتﻻحما  حول قيادتنا وحماية وطننا.

التعليق