الشواربة يعود مصابي الأجهزة الأمنية

تم نشره في الثلاثاء 14 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

عمان - عاد أمين عمان الدكتور يوسف الشواربة أمس؛ مصابي القوات المسلحة الأردنية والأجهزة الأمنية والمواطنين، ممن يرقدون على أسرة الشفاء بمدينة الحسين الطبية، وكانوا  أصيبوا جراء المداهمة الأمنية لموقع الخلية الإرهابية في مدينة السلط.

وأشاد الشواربة خلال الزيارة التي رافقه فيها نائبه المحامي حازم النعيمات ومدير المدينة المهندس عمر اللوزي، بالتضحية والشجاعة والإقدام التي يتحلى بها الجندي الأردني للدفاع عن ثرى الوطن والذود عن حماه في مواجهة خفافيش الظلام وعناصر الارهاب والفكر المتطرف.

وقال الشواربه "إننا على ثقة بأن ما حدث سيزيد الأردنيين إصرارا على التمسك بوحدتهم الوطنية، والتفافا حول قيادتهم الهاشمية وأجهزتهم الأمنية وجيشهم العربي المصطفوي، فالمواطن أينما كان جندي في خندق الوطن" .

وتمنى الشواربه بإسم مجلس أمانة عمان ومواطنيها، الشفاء العاجل للمصابين والعودة إلى أسرهم وذويهم ومواصلة واجبهم الوطني ورسالتهم النبيلة في الحفاظ على أمن الوطن واستقراره وسلامة مواطنيه.

وأضاف "في الوقت الذي نسأل الله فيه الرحمة لشهدائنا الأبرار، وأن يسكنهم  فسيح جناته، نبتهل اليه عز وجل أن يحفظ الوطن واحة أمن وأمان واستقرار في ظل قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني حفظه الله ورعاه". - (بترا)

التعليق