‘‘العقبة الاقتصادية‘‘.. خطة متكاملة لخدمة المواطنين أثناء العيد

تم نشره في الاثنين 20 آب / أغسطس 2018. 11:00 مـساءً
  • منظر عام لمدينة العقبة - (ارشيفية)

أحمد الرواشدة

العقبة- أنهت سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة استعداداتها لاستقبال عيد الأضحى المبارك، الذي يصادف اليوم الثلاثاء أول أيامه، حسب الخطة وبالتعاون مع جميع المؤسسات والدوائر الحكومية في محافظة العقبة.
وقال رئيس مجلس مفوضي السلطة ناصر الشريدة إن "العقبة الاقتصادية" أعدت خطة متكاملة أثناء فترة عطلة العيد، شملت القطاعات الصحية والإدارية والسياحية والخدماتية، تتضمن العديد من المحاور الخدماتية التي تهم المواطنين.
وأضاف أن السلطة رفعت من جاهزية كوادرها لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين والزوار والسياح خلال عطلة العيد بالتنسيق مع غرفة العمليات في مركز خدمات المدينة التي تعمل على مدار الساعة لتقديم ما يحتاجه المواطن من خدمات وبالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة كافة.
وأوضح الشريدة أنه تم توفير كل المتطلبات الأساسية على الشواطئ والساحات وأماكن الترفيه، فضلا عن تشغيل المرافق والمتنزهات العامة ومراقبة النشاطات الفنية والترويحية وتزيين شوارع مدينة العقبة الرئيسة والوسط التجاري والمرافق العامة بزينة العيد، مؤكدا أن كل الخدمات تم تجهيزها على منطقة الشواطئ التي يرتادها الزوار بدءا من الشاطئ الأوسط مرورا بالمتنزه البحري وطريق الممشى الجنوبي ومنطقة التخييم على الشاطى الجنوبي.
وتابع أن كوادر الرقابة الصحية في "العقبة الاقتصادية" ستقوم بمراقبة أسواق المواد الغذائية والمطاعم من خلال فرق التفتيش الغذائي والتي تعمل على مدار الساعة، حيث سيتم التعامل الفوري مع شكاوى وملاحظات المواطنين من خلال هاتف غرفة العمليات على الرقم: 032031122.
وأوضح الشريدة أن مديرية الأمن العام بكل أجهزتها ومديرياتها ستعمل على المتابعة الحثيثة لأوضاع الحركة المرورية في شوارع العقبة كافة، وتحويل بعض الاتجاهات في السير إن لزم الأمر، بهدف منع حدوث أي اختناقات مرورية، مشيرا إلى أن "العقبة الاقتصادية" حددت أماكن لاصطفاف باصات النقل العام خارج وسط المدينة في أماكن مخصصة لذلك حتى لا تسبب في حدوث أي أزمات مرورية داخل المدينة وبشوارعها الرئيسة ووسطها التجاري.
وفيما يتعلق بالنظافة، قال الشريدة أن الشركة المعنية بنظافة مدينة العقبة وضعت خطة محكمة للحفاظ على مستوى نظافة المدينة، وستعمل خلال عطلة العيد على تعزيز كوادرها في مختلف المناطق التي تشهد اكتظاظا، خاصة في منطقة السوق التجاري والمرافق والمتنزهات والشواطئ.
وأوضح أن "سلطة العقبة"، ومن خلال مركزها الإعلام، ستقوم بتوزيع نشرات توعوية على مداخل العقبة كافة، توضح المخالفات التي من الممكن ارتكابها من قبل الزوار دون معرفتهم بأن ذلك مخالف للتعليمات، مثل التخييم العشوائي في المناطق العامة والمتنزهات والأرصفة وإلقاء النفايات في غير الأماكن المخصصة لها، والسباحة في مناطق يمنع فيها السباحة، فضلًا عن أن النشرات توضح المعالم السياحية والأثرية في العقبة وأسهل الطرق للوصول إليها.
ودعا الشريدة المواطنين، سواء أكانوا مقيمن أم زوارا، إلى التعاون مع فرق العمل التابعة لـ"العقبة الاقتصادية" والتي ستتواجد على كل ممرات ومعابر الدخول للعقبة لتعبئة استبيان يوضح أماكن إقامتهم ومدتها، وذلك بُغية إعداد إحصائية رقمية دقيقة لعدد الزوار الذين يؤمون العقبة للاستفادة منها بعد تحليلها في دراسات وأبحاث "السلطة".

التعليق