الظليل: لجنة لبحث أسباب رسوب 54 طالبا ورفضهم الالتحاق بالمدرسة

تم نشره في الجمعة 14 أيلول / سبتمبر 2018. 11:00 مـساءً

إحسان التميمي

الزرقاء- شكل مدير تربية الزرقاء الثانية محمد الجبور لجنة فنية لبحث أسباب رسوب 54 طالبا وطالبة في مدرسة حي الأمير عبدالله في قضاء الظليل.
وقال الجبور إن عددا من الأهالي اعترضوا على رسوب ابنائهم في مواد مختلفة، وامتناعهم عن الحاق ابنائهم في الصفوف التي لم يتجاوزوها، مما دفع المديرية الى تشكيل لجنة لبحث مدى قدرة المديرية على مساعدة الطلبة وفق الاطر القانونية المطروحة.
ونفى الجبور أن يكون جميع الطلبة راسبين في نفس المبحث او على علامة واحدة، قائلا ان الرسوب كان في مباحث مختلفة وفي علامات مختلفة. واكد ان تعليمات الرسوب والنجاح المتبعة في وزارة التربية والتعليم تعتبرهم راسبين في المواد التي تقدموا اليها.
واضاف الجبور ان اللجنة الفنية التي تم تشكيلها سوف تقدم توصياتها يوم غد الاحد، ليتم اتخاذ اجراء قطعي بحق الطلبة ضمن إمكانيات المديرية القانونية.
ويقول المواطن صلاح المشاقبة وهو ولي أمر طالبتين من نفس المدرسة، إن الطالبات يمتنعن عن الذهاب الى المدرسة والالتحاق في الصفوف التي درسوا فيها خلال العام الماضي، مشيرا إلى أن التعليمات الخاصة بالنجاح والرسوب  كانت مجحفة بحق الطلبة والطالبات. ودعا المشاقبة مديرية التربية الى العمل على ايجاد حلول للطلبة لتمكينهم من الالتحاق بمدارسهم.
واضاف ان جزءا كبيرا من ضعف التحصيل العلمي لدى الطلبة، يعود الى الاكتظاظ الذي تعاني منه المدرسة، فضلا عن وجود نقص في المعلمات في بعض الاحيان.
ويؤكد رئيس مجلس التطوير التربوي في قضاء الظليل محمود بلاسمة أهمية تكاتف مختلف فئات المجتمع للعمل على  تحسين مستوى التعليم في المنطقة، واعطاء الصفوف والمراحل التعليمية الأولية كامل الأهمية، قائلا إن عملية رسوب عدد من الطلبة والطالبات ليس بالحل، وانما الحل هو بالعمل على ايجاد تأسيس صحيح للطلبة في مراحل دراستهم الاولية.
يذكر ان مديرية التربية والتعليم لمنطقة الزرقاء الثانية تضم 111 مدرسة منها 16  مدرسة مستأجرة، في حين يبلغ  إجمالي عدد الطلبة في مدارس الزرقاء الثانية بمختلف مناطقها حوالي 35 ألف طالب وطالبة، يشرف على تعليمهم أكثر من 2000 معلم ومعلمة.

التعليق