انطلاق أعمال مؤتمر التنافسية والاستثمار السياحي في البترا

تم نشره في الثلاثاء 18 أيلول / سبتمبر 2018. 06:20 مـساءً

حسين كريشان

البترا -انطلقت اليوم أعمال مؤتمر التنافسية والإستثمار السياحي في مدينة البترا بتنظيم من سلطة إقليم البترا وبالتعاون مع  الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (جايكا).
ويهدف المؤتمر المنعقد في مدينة البترا إلى تحقيق مزيداً من التنافسية الدولية لمدينة البترا كمركز تراث عالمي وتعزيز النمو السياحي للمدينة، من خلال دفع عجلة الإستثمار وتوفير بيئة استثمارية ملائمة للقطاع الخاص وتوفير الخدمات المتطورة لزوار مدينة البترا.
واشار رئيس سلطة اقليم البترا المهندس فلاح العموش، أن السلطة تقوم حاليا بتنفيذ العديد من المشاريع الاستثمارية في منطقة اقليم البترا بهدف زيادة تنافسية البترا كوجهة سياحية عالمية، ولجذب واستقطاب السياح على مدار العام من خلال أعمال التسويق المستمرة للمدينة والمرافق السياحية والفندقية فيها.
واشار العموش خلال رعايتة انطﻻق اعمال المؤتمر ان السلطة  تسعى الى تحقيق  استراتيجية تقوم على إيمانها المطلق بإحداث التنمية والتغيير في المنطقة مع المحافظة على خصوصيتها كإرث حضاري وإنساني يشكل مقصدا رئيسيا وخيارا مهما للسياح من مختلف الدول، ﻻفتا  ان العمل جارٍ على تحسين واقع السياحة والبنية التحتية في المنطقة والنهوض بالخدمات الداعمة للاستثمار.
وقال العموش أن السلطة تسعى ايضا الى تحسين  البيئة الإستثمارية وتحفيز المستثمرين لإقامة المشاريع والخدمات التي من شأنها تحقيق التنافسية السياحية، الى جانب ان السلطة ستعمل  على فتح آفاق اوسع للمستثمرين من خلال دراسة كافة العقبات التي تواجه القطاع السياحي وتسليط الضوء على أهمية البترا كمدينة سياحية عالمية تحظى بإهتمام محلي ودولي.
من جهته ، قال الدكتور سليمان الفرجات نائب رئيس سلطة  اقليم البترا، مفوض المحمية والسياحة أن العام الحالي يعد من أفضل  الأعوام من حيث الحركة السياحية النشطة في البترا، بعد عام 2010،
وأكد الفرجات حرص سلطة إقليم البترا على التعاون مع الجهات المعنية في الترويج للبترا من خلال مشاركتها بالمعارض والندوات السياحية، موضحا خطة السلطة في هذا المجال لاستهداف أسواق عالمية وتكثيف الجهود لاستقطاب الأسواق السياحية التقليدية الرامية لزيادة الأفواج السياحية لمدينة البترا الوردية.
وقال إن نسبة أعداد زوار مدينة البترا الأثرية تحسنت بشكل لافت عن العام الماضي بزيادة بلغت حوالي 55% مما أدى إلى زيادة الطلب على مختلف الخدمات السياحية والتسهيلات الحكومية التي من شأنها جذب الإستثمارات السياحية لتحقيق مزيداً من التقدم والنمو لتمكين قطاع السياحة من المنافسة إقليمياً ودولياً.
ويذكر أن مدينة البترا منذ عام 2007 تمر بمراحل متفاوتة من ازدياد وانخفاض أعداد السياح، تبعا للأوضاع الاقتصادية والسياسية التي تلعب دورا مهما في تنشيط قطاع السياحة، لكنها في العامين الأخيرين باتت تشهد زيادة مضطردة في أعداد السياح، فقد شهد العامان الأخيران تعافيا ملحوظا لقطاع السياحة في البترا حيث زاد عدد الزائرين للمدينة على 60000 سائح عام، ويتوقع أن يشهد الموسم القادم حركة سياحية نشطة حسب الحجوزات الأولية في فنادق البترا.

التعليق