ذهاب نهائي غرب آسيا بكأس الاتحاد الآسيوي

الجزيرة يفشل في استثمار الأفضلية و‘‘يسقط‘‘ باختبار القوة الجوية

تم نشره في الثلاثاء 18 أيلول / سبتمبر 2018. 11:00 مـساءً
  • لاعب الجزيرة عمر مناصرة يسدد بطريقة أكروباتية خلال اللقاء أمام القوة الجوية أمس -(تصوير: أمجد الطويل)

خالد الخطاطبة

عمان - باتت مهمّة الجزيرة صعبة في مواصلة مشواره ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، إثر خسارته أمس أمام ضيفه القوّة الجويّة 0-1، في اللقاء الذي جرى أمس على ستاد عمان، بذهاب نهائي منطقة غرب آسيا بكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، علما أن لقاء الإياب سيقام على ستاد كربلاء يوم الثلاثاء الموافق 2 تشرين الاول (أكتوبر) المقبل.
ويتأهل الفائز في مجموع المباراتين لخوض المباراة النهائية للبطولة أمام بطل بقية مناطق آسيا، يوم السبت 20 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل.
الجزيرة 0 القوة الجوية 1
لعب الجزيرة بتوازن مطلع المباراة، معتمدا على تواجد محمد طنوس ونور الروابدة كلاعبي ارتكاز في منتصف الملعب، وامامهم أحمد سمير الذي كان ينضم لعبدالله العطار في المقدمة في حال امتلاك الجزيرة للكرة، فيما حاول ممثل الكرة الأردنية الاعتماد على الطرفين سلام بطران ومحمود مرضي في التوغل، لا سيما بعد الاسناد الذي وجده الأخيرين من الظهيرين فراس شلباية وعمر مناصرة، فيما اكتفى يزن عرب وفادي الناطور بالواجبات الدفاعية لحماية مرمى احمد عبد الستار من تحركات مهاجمي القوة احمد الحمادي وعماد محسن.
الفريق العراقي بدوره لعب بتكتيك جيد تمثل في محاولة التعرف على نوايا الجزيرة قبل اطلاق العنان لهجماته معتمدا على محمد علي وإبراهيم باييش وعلي حسني في الوسط، فيما لعب في الدفاع الرباعي زاهر ميداني واحمد عبدالرضى ومصطفى محمد وسميح سعيد امام الحارس فهد طالب.
وكان الفريق العراقي البادئ في الوصول لمرمى الجزيرة عبر تسديدة محسن التي مرت بجوار القائم، رد عليه مرضي بكرة أمسكها الحارس س بثبات، ومع مرور الوقت ارتفع أداء اللقاء، ونشط القوة الجوية عبر اطرافه، بفضل تحركات مهاجميه الحمادي ومحسن التي ارهقت دفاعات الجزيرة واحدثت دربكة في اكثر من مناسبة دون التمكن من الوصول لشباك عبدالستار.
الجزيرة ركز في العابه على الاختراق من العمق، وبرز سمير بتمريراته البينية التي اربكت دفاعات القوة، والتي كانت كفيلة باحراز التقدم للجزيرة عندما مرر كرة ذكية قابلها العطا من أول لمسة أمام المرمى امسكها الحارس العراقي بثبات.
مع مرور الوقت ارتفعت الاثارة، وبدا الفريق العراقي معتمدا بشكل أساسي على الأطراف ومحاولة عكس الكرات للمهاجمين ولكن دون الوصول للشباك، فيما كان الجزيرة الأقرب للتسجيل عبر نجمه احمد سمير الذي واجه المرمى وسدد كرة قريبة ابعدها الحارس لتتواصل احداث المباراة دون تغيير وينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
هدف عراقي
بدا واضحا منذ بداية الشوط الثاني رغبة الفريقين في التسجيل المبكر، وهو ما كشفته الهجمات المتبادلة والتي بدأها الجزيرة وحصل في احداها على ركلة حرة مباشرة سددها طنوس ارتدت من المدافع إلى ركنية، رد عليه القوة الجوية بهجمة وصلت إلى إبراهيم بايش الذي سدد كرة قوية مرت بجاتب القائم الأيمن لمرمى عبدالستار، لترتفع وتيرة المباراة وسط هجمات متبادلة كان أخطرها لفريق الجزيرة عن طريق احمد سمير الذي استقبل كرة عرضية لعبها برأسه مرت قريبة من المرمى.
فريق القوة الذي كان أكثر سرعة في شن الهجمات المرتدة، نجح في تسجيل هدف التقدم عبر لاعبه حمادي الأحمد الذي تسلم كرة داخل منطقة الجزاء، ليستدير ويسدد كرة استقرت في شباك الجزيرة محرزا الهدف الأول في الدقيقة 64، ليدفع بعدها الجزيرة بلاعبه احمد العيساوي مكان بطران لتعزيز الواجبات الهجومية، فيما لجأ الفريق العراقي لاشراك علي يوسف مكان صاحب الهدف الحمادي لتعزيز القدرات الدفاعية في وسط الميدان.
وعاد الجزيرة لاشراك لاعبيه السوريين مؤيد العجان ومحمد عواطة مكان مرضي و مناصرة، قابله القوة الجوية باشراك امجد راضي مكان حسني، لترتفع لغة الحوار الهجومية بين الفريقين، وكان الجزيرة قريبا من التعادل عندما نفذ سمير ركلة حرة مباشرة مواجهة للمرمى تعملق حارس القوة الجوية فهد طالب في ابعادها لركنية.
وفي الدقائق الأخيرة اشرك القوة الجوية اللاعب كرار نبيل مكان عماد محسن، لتعزيز القدرات الدفاعي والحفاظ على الهدف، لينجح في ذلك رغم محاولات الجزيرة التي لم تسفر عن شيء لينتهي اللقاء بفوز القوة الجوية 1-0.
المباراة في سطور
الجزيرة (0) القوة الجوية (1)
الأهداف: سجل للقوة الجوية حمادي الأحمد في الدقيقة 64.
مثل الجزيرة: أحمد عبدالستار، عمر مناصرة (محمد عواطة)، فادي الناطور، يزن العرب، فراس شلباية، محمد طنوس، نور الدين محمود، اسلام البطران (احمد العيساوي)، محمود مرضي (مؤيد العجان) ، أحمد سمير، عبدالله العطار.
مثل القوة الجوية: فهد طالب، أحمد عبد الرضى، سامح سعيد، مصطفى محمد، علي بهجت، زاهر ميدان، محمد علي، أبراهيم بايش، علي حسني (امجد راضي)، عماد محسن (كرار نبيل) حمادي أحمد (علي يوسف)
الحكام: عزيز أزيموف للساحة، سيرازي تيدينوف، رسلان الاشر، كاسيموف شيرزود رابعا.
العقوبات: انذر من الجزيرة محمود مرضي.

التعليق