انقطاعات الكهرباء تتسبب بإرباك توزيع المياه في البادية الشرقية

تم نشره في الجمعة 21 أيلول / سبتمبر 2018. 11:08 مـساءً
  • تعبيرية عن انقطاع مياه

حسين الزيود

المفرق- تتسبب الانقطاعات المبرمجة وغير المبرمجة للتيار الكهربائي في ارباك دور توزيع إيصال المياه وايصالها إلى المشتركين بشكل عادل في المناطق التابعة لمديرية مياه البادية الشمالية الشرقية، ما يؤدي الى تزايد الشكاوى من قبل المشتركين المتضررين بنقص المياه، وفق مدير إدارة مياه البادية الشرقية المهندس مروان تركي.
ولفت تركي إلى مشاكل تذبذب الفولتية، التي تمنع تشغيل مضخات المياه الغاطسة خوفا من تعرضها للعطب جراء التذبذب، وعندها يتم وقف ضخ المياه، فضلا عن عمليات الإعتداء على محابس وخطوط المياه المخالفة للقانون، والتي تتسبب كذلك بإرباك برنامج توزيع المياه، وبالتالي نقص المياه عن المشتركين في المنطقة المتضررة.
وأشار إلى أن إرباك برنامج توزيع المياه يسبب نقص المياه عن المشتركين المتضررين في وقت لا تتمكن معه الإدارة من تعويض النقص، باعتبار أن التعويض يتطلب وقف الضخ عن الجهة المستحقة حسب برنامج التوزيع وتوجيهه إلى المشتركين، الذين تضرروا من توقف الضخ، وبالتالي فإن نقص المياه سيطال عددا كبيرا من المشتركين بحال اللجوء إلى تعويض النقص، موضحا أن من يتأثر حقه في برنامج توزيع المياه بسبب خلل التيار الكهربائي أو الإعتداء غير المشروع سيضطر إلى انتظار دوره ضمن الأيام القادمة.
من جهته قال الناطق الإعلامي في شركة كهرباء إربد هشام حجازي أن الانقطاعات التي تقع في التيار الكهربائي قليلة ومحدودة، حيث أن الشركة تعمل على التعويض من خلال خطوط تغذية أخرى بهدف العمل على تقليل وقت الانقطاع قدر الإمكان، إضافة إلى أنه يتم إبلاغ سلطة المياه بأي فصل للتيار الكهربائي وعنه وقته ومدته.
ولفت إلى أن الفصل غير المبرمج للتيار الكهربائي وإن كان محدودا جدا، إلا أنه يعد تعطلا طارئا ولا يمكن التنبؤ فيه، واصفا وضع الكهرباء في الشركة " بالممتاز".

التعليق