مندوب ولي العهد يرعى الحفل الختامي للبرنامج الوطني

محافظة يؤكد أهمية "بصمة" في صقل مواهب الطلبة وإعدادهم للمستقبل

تم نشره في الاثنين 24 أيلول / سبتمبر 2018. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 24 أيلول / سبتمبر 2018. 12:03 صباحاً
  • وزير التربية والتعليم خلال رعايته مندوبا عن ولي العهد الحفل الختامي لبرنامج "بصمة" أمس-(بترا)

عمان- اكد وزير التربية والتعليم عزمي محافظة أن الوزارة تولي البرنامج الصيفي الوطني "بصمة" عناية خاصة وتعمل على التوسع به وزيادة أعداد الطلبة المشاركين فيه بالتنسيق مع كافة المؤسسات الوطنية المعنية.
جاء ذلك خلال رعايته مندوبا عن ولي العهد سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، امس، الحفل الختامي لـ "بصمة" الذي نفذته الوزارة هذا العام بدعم من مؤسسة ولي العهد.
وشارك في البرنامج، ما يزيد على 50 ألف طالب وطالبة في المملكة من الصفين التاسع والعاشر توزعوا على 140 مركزا ضمن 42 مديرية تربية بواقع 200 طالب ولمدة 13 يوما لكل مركز.
وهدف البرنامج إلى استثمار أوقات فراغ الطلبة خلال العطلة الصيفية وإكسابهم مهارات وتجارب في التفكير الناقد والحوار وقبول الآخر، إضافة الى تطوير قدراتهم، وتحفيز طاقاتهم الإبداعية، بالإضافة إلى تعزيز قيم العمل التطوعي والخدمة المجتمعية لدى الطلبة وتعميق معرفتهم بالحقوق والواجبات، وتنمية ثقافة المشاركة والعطاء المجتمعي لديهم.
واكد محافظة أهمية هذا البرنامج الوطني والتربوي في صقل مواهب الطلبة وإعدادهم للمستقبل، مبينا أن البرنامج ينسجم مع أهداف الوزارة في التركيز على الانشطة اللامنهجية في العملية التربوية وتنمية قدرات الطلبة ومواهبهم وإبداعاتهم وتعزيز قيم ومعاني الولاء والانتماء لديهم.
وأشار إلى أهمية البرنامج في إكساب الطلبة المهارات التي تساعدهم في بناء ذاتهم وقدراتهم وتعزز ثقافة الحوار لديهم، وتسهم في رفدهم بالمهارات الحياتية والأنشطة الرياضية والكشفية المتنوعة.
من جهتها، قالت مديرة إدارة النشاطات التربوية في الوزارة نجوى قبيلات إن "بصمة"، يعد تجربة رائدة في التعليم التراثي الغنائي على مستوى الوزارة والوطن، وقدم قيمة مضافة للأسرة التربوية وللصرح التربوي طلبة ومعلمين وإدارات مدرسية وتربوية.
ونفذ برنامج بصمة بدعم ومساندة عدد من الأجهزة والجهات والمؤسسات الوطنية المساندة والداعمة ممثلة بمؤسسة ولي العهد، ومؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية، والقوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي، وجمعية الكشافة والمرشدات الاردنية، ومديرية الأمن العام، والمديرية العامة لقوات الدرك، والمديرية العامة للدفاع المدني، ووزارة السياحة، وصندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية، وعدد من المؤسسات الأخرى.
واشتملت فعاليات البرنامج على النشاطات الرياضية المتنوعة، ونشاطات الخدمة الاجتماعية، والتدريب العسكري، والأنشطة الثقافية والحوارية، والتوعوية والفنية والمهارات الكشفية والارشادية والعمل التطوعي.
كما تضمن البرنامج عروضا مسرحية متنوعة، وتدريبات للطلبة على الإسعافات الأولية، ورحلات لعدد من المواقع السياحية والأثرية في المملكة.
وتضمن الحفل الختامي أوبريت "بصمة" شارك فيه طالبات مدارس زين الشرف الثانوية للبنات، الكرامة الاساسية للبنات، ميمونة بنت الحارث الثانوية للبنات (السلط)، صلاح الدين الأساسية للبنين (عين الباشا).
وكرم محافظة في نهاية الحفل الذي جرى في المركز الثقافي الملكي، ممثلي المؤسسات الداعمة والمساندة للبرنامج. -(بترا )

التعليق