"الرواد" تثمن دعم واهتمام الأميرة هيا بين الحسين

تم نشره في الثلاثاء 25 أيلول / سبتمبر 2018. 05:58 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 25 أيلول / سبتمبر 2018. 06:02 مـساءً
  • جانب من اجتماع المجلس الجديد لهيئة رواد الحركة الرياضية والشبابية - (من المصدر)

عمان - الغد - استكمل مجلس إدارة هيئة رواد الحركة الرياضية والشبابية الأردنية توزيع المناصب الفخرية والإدارية بين الأعضاء الثمانية الفائزين بثقة الهيئة العامة في اجتماعها الذي عقد في بيت شباب عمان مساء يوم 13 أيلول (سبتمبر) بأشراف مديرية شباب العاصمة.

وكانت الهيئة العامة لرواد الحركة الرياضية والشبابية جددت بالتزكية ثقتها  بمحمد جميل أبو الطيب رئيسا للدورة المقبلة التي تمتد لعامين فيما انتخبت السادة الفريق الركن المتقاعد العين د. غازي الطيب، عصام الفقير، منصور قردن، حكم جرار، د.محمد السكان، د.محمد الحديدي، إسحاق أبو علي، ومحمد قدري حسن للمقاعد الثمانية المخصصة لمجلس الإدارة.

وشهدت الجلسة المفتوحة للمجلس الجديد انتخاب وتوزيع المناصب الفخرية والإدارية حيث تم انتخاب العين د. غازي الطيب نائبا للرئيس "رئيسا للجنة العضوية"، محمد قدري حسن أمينا للسر وناطقا إعلاميا، حكم جرار أمينا للصندوق د.محمد السكران رئيسا للجنة الثقافية، د. محمود الحديدي رئيسا للجنة الاجتماعية.

وثمن مجلس إدارة هيئة الرواد دور الفارسة الهاشمية الأولمبية سمو الأميرة هيا بنت الحسين رئيسة رابطة اللاعبين الأردنيين الدوليين في دعم أنشطة الهيئة وتوفير مقر لائق لأسرتها مقابل ضاحية ومسجد الروضة، كما ثمن المجلس دعم واهتمام وزارة الشباب واللجنة الأولمبية الأردنية وأمانة عمان وباقي الاتحادات والأندية الرياضية وجمعية الكشافة والمرشدات الأردنية.

وأكد رئيس هيئة الرواد السيد محمد جميل أبو الطيب حرص المجلس الجديد على فتح صفحة جديدة مع كافة الجهات ذات الصلة والاختصاص وعلى كافة أركان الهيئة العامة وتفعيل دور الهيئة العامة في اللجان المعاونة والفرع النسائي، كما قدر المجلس دعم واتمام اسرة الاعلام الرياضي.

وثمن المجلس الجديد الجهد الكبير الذي بذله عصام الفقير خلال تسلمه منصب أمين السر في المرحلة السابقة وجهد ودور كل من سميح إسكندر والقاضي المتقاعد عبد اللطيف التلي، وقاص التل وبسام حداد في المجلس السابق.

التعليق