جامعتا "الشرق الأوسط" و"بدفوردشاير" البريطانية يبحثان التعاون

تم نشره في الأربعاء 26 أيلول / سبتمبر 2018. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- التقى نائب رئيس جامعة الشرق الأوسط الدكتور محمود الوادي امس وفدا أكاديميا من جامعة بدفوردشاير البريطانية، تراسته مديرة الشراكة في الجامعة هيلين بيلي، لبحث أوضاع الطلبة المنخرطين ضمن البرنامج الدراسي لجامعة بدفورشاير.

وأكد الوادي خلال اللقاء أنه بالرغم من وجود اختلاف بالثقافات وبعد المسافات "الا ان القيم التي تجمع الجامعتين واحدة والهدف مشترك وهو التميز بالتعليم، وإعداد الطلبة وتهيئتهم للمساهمة في رفعة وتطور المجتمع".

وقدم عميد البرامج الدولية في جامعة الشرق الأوسط د. هشام ابو صايمة عرضا موجزا عن البرنامج الدولي المستضاف وآلية سير المحاضرات وتنفيذها، والخطط الدراسية المنفذة، والوضع الاكاديمي للطلبة المسجلين في برامج البكالوريوس والماجستير والدكتوراه. كما اطلع الوفد الضيف على مرافق الجامعة المهيئة لاستخدام البرنامج الدولي.

يذكر ان جامعة الشرق الأوسط بدأت الفصل الثاني للعام الجامعي الماضي تنفيذ الإتفاقية التي أبرمتها الجامعتان، والتي طرحت  بموجبها جامعة بدفورشاير برامج وتخصصات أكاديمية تستضيفها "الشرق الأوسط"، يمنح بموجبها الطالب شهادة جامعية بريطانية في درجات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه للطلبة الأردنيين والعرب بتخصصات إدارة الأعمال، الأمن السيبراني، والتصميم الجرافيكي والإعلام.

التعليق