"التنمية الاجتماعية" تحقق بملابسات إساءة لمنتفع بدار رعاية

تم نشره في الأربعاء 26 أيلول / سبتمبر 2018. 12:00 صباحاً

عمان - الغد - شكلّت وزارة التنمية الاجتماعية لجنة للتحقيق في ملابسات واقعة "تعرض أحد منتفعي دار رعاية الفتيان للإساءة من قبل زميله اثناء تنفيذ نشاط رياضي لا منهجي تم تصويرها من قبل مارة قرب الدار ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي".

وقالت، في بيان صحفي أمس، إن اللجنة التي يرأسها مستشار الوزير للأسرة والحماية وليد المحيسن، باشرت التحقيق للوقوف على ملابسات وتداعيات الواقعة والخروج بتوصيات تضمن عدم تكرار مثل هذه الاشكاليات وتحقيق المصلحة الفضلى للأطفال، مشيرة إلى انها ستعلن نتائج التحقيق وتوصياتها بعد الانتهاء من التحقيق.

وأوضحت الوزارة أنها تنفذ برامج وأنشطة من شأنها دمج الأطفال في المجتمع بهدف ضمان نمائهم بشكل طبيعي، مؤكدة أن جميع الأطفال الموجودين في الدار تم الحاقهم في المدارس الخاصة ومراكز التدريب المهني ودمجهم بالأنشطة التي تنفذها الوزارة وتناسب اعمارهم.

وقالت إن "هؤلاء الأطفال بحماية ورعاية الوزارة وليسوا في معرض الدراسة والبحث والاستكشاف ولهم كامل الخصوصية والحرمة والحقوق".

ودعت الوزارة، وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي الى احترام الاطفال الايتام ومنحهم كامل الخصوصية والحقوق اسوة بأبنائنا الذين نوليهم كل الاهتمام ومنع نشر صورهم تحقيقا للمصلحة الفضلى لهم وانسجاما مع قانون الأحداث الذي يحظر نشر اسم وصورة الحدث ومنع تداولها حتى في القضايا التي يكون خصومة مع القانون. 

التعليق