نجل زيدان ينجو من إصابة مميتة

تم نشره في الاثنين 15 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 07:25 صباحاً
  • لوكا زيدان -ارشيفية

أبوظبي - قرب نهاية مباراة الفريق الرديف لريال مدريد (كاستيا)، سقط لوكا زيدان ابن المدرب السابق للفريق بشكل خطير على رقبته ونجا من إصابة مميتة.

وكان لوكا يحاول التصدي لكرة مرفوعة باتجاه منطقة الجزاء، قبل أن يتدخل أحد مهاجمي الخصم ويتسبب بسقوطه على رقبته.

وعجز لوكا زيدان عن الوقوف لبضع دقائق، قبل أن يتمكن من النهوض ويتلقى العلاج من الفريق الطبي.

وشارك لوكا زيدان لمرات قليلة جدا مع الفريق الأول الموسم الماضي، لكنه يلعب حاليا في الفريق الرديف في ظل وجود اثنين من أقوى حراس المرمى في العالم في الفريق الملكي هم البلجيكي تيبو كورتوا والكوستاريكي كيلور نافاس.سكاي نيوز عربية

التعليق