الاحتلال يقتل شابا فلسطينيا بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن

تم نشره في الاثنين 15 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 10:50 صباحاً
  • من موقع الحادثة

سلفيت- استشهد شاب فلسطيني، اليوم الاثنين، بعد أن أطلقت عليه قوات الاحتلال الإسرائيلي النار، بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن قرب مستوطنة "بركان" في سلفيت شمال الضفة الغربية.

وقالت وكالة "معا" الفلسطينية، إن مصادر إسرائيلية ادعت أن الشاب حاول طعن عدد من الجنود عن مفترق "جيت"، فأطلقوا النار عليه دون أن يصاب أي من الجنود بجروح.

ونقلت الإذاعة "السابعة" عن رئيس مجلس مستوطنات شمال الضفة يوسي داجان، الذي تواجد في المكان، مباركته لقتل الشاب الفلسطيني، متوعدا في ذات الوقت ببقاء الاستيطان وتوسعه على حساب المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية.

التعليق