أعمال شغب عقب مباراة الكتة وكفرسوم بكرة اليد.. والدرك يتدخل

تم نشره في الثلاثاء 16 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 09:00 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 16 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 09:07 مـساءً

اربد-الغد- شهدت مباراة كرة اليد التي جرت بين فريقي الكتة وكفرسوم والتي جرت على صالة الحسن الرياضية أحداث شغب مؤسفة بين لاعبي وجماهير الفريقين التي كانت متواجدة لمتابعة اللقاء الذي جرى ضمن منافسات دوري اندية الدرجة الثانية، حيثُ تصادم اللاعبون وعناصر من الجمهورين على أرض الصالة بعد انتهاء اللقاء مباشرة.

فبعد أن أعلن حكم المباراة صافرة النهاية بتعادل الفريقين بنتيجة 25/25 اشتبك لاعبو الفريقين وهرعت جماهير الناديين واقتحمت أرض الصالة الأمر الذي أسفر عن اندلاع اشتباكات بين الجمهورين بطريقة غير رياضة وغير أخلاقية، حيثُ شهدت ارض الصالة عراك بالأيدي وتبادل للضرب بين اللاعبين الجماهير الغاضبة من الطرفين.

ولم تتوقف هذه الاشتباكات إلا مع تدخل عناصر الدرك ومكافحة الشغب التي استخدمت الغاز المسيل للدموع لفض العراك والسيطرة على الموقف.

كما تعرضت بعض مرافق الصالة للاعتداء ما ادى الى تكسير بعض المقاعد والممتلكات الاخرى.

التعليق