مشكلة مدارس حي نصار بالزرقاء في طريقها للحل

تم نشره في الأربعاء 17 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 09:44 صباحاً - آخر تعديل في الأربعاء 17 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 09:45 صباحاً
  • ارشيفية

إحسان التميمي

الزرقاء- قال مدير تربية الزرقاء الدكتور سالم خليفات "إن مشكلة مدارس حي نصار في منطقة غرب الزرقاء في طريقها الى الحل؛ حيث اتخذت الوزارة قراراً بالتشارك مع المجلس المحلي لاستملاك اربعة دونمات من اجل إقامة بناء جديد لمدرسة الاناث المستأجرة، في حين قررت المديرية العمل على ازالة المبنى الخاص بمدرسة الذكور والعمل على انشاء 12 غرفة صفية جديدة".

وكان أهالي منطقة حي نصار اشتكوا من سوء أوضاع مدرسة الحي، التي تم بناؤها عند تأسيس الحي، منذ أكثر من ثلاثين عاما، وبقيت على حالها بالرغم من تضاعف أعداد السكان عشرات المرات وفق قولهم.

ويقول إبراهيم الخلايلة "إن مدرسة حي نصار الأساسية تعاني من أوضاع مأساوية، وتتمثل في حالة الاكتظاظ التي تعاني منها الصفوف، فضلا عن نقص في الساحات والمرافق التابعة للمدرسة".

وأضاف الخلايلة " ان مشكلة مدرسة حي نصار قديمة جديدة وتتمثل في عمر البناء الذي يزيد على أكثر من 30 عاما،  فضلا عن اضطرار الطلبة الى الوقوف في الطابور الصباحي من جهة، وقطع الشارع الرئيسي للوصول الى صفوفهم، مما يشكل خطرا على حياتهم".

وكان عضو مجلس محافظة الزرقاء محمد عكاشة "قال في حديث سابق "الغد" إن مجلس محافظة الزرقاء أقر العمل على بناء مدرسة على العام 2019 بكلفة مليون و300 ألف، بدل المدرسة الحالية"، مؤكدا أن المجلس حاليا وبالتنسيق مع الجهات المختصة يقوم على تهيئة لإقامة المدرسة، وفق أعلى المستويات التي تراعي التزايد الطبيعي للسكان.

 

[email protected]

التعليق