"سمبوزيوم تداعيات الرمانة" معرض تشكيلي في جاليري إطلالة اللويبدة

تم نشره في الجمعة 19 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:00 مـساءً

عمان - افتتح في جاليري إطلالة اللويبدة مساء أول من أمس معرض للفن التشكيلي بعنوان "سمبوزيوم تداعيات الرمانة" الذي أقامته مديرية ثقافة محافظة الطفيلة بالتعاون رابطة الفنانين التشكيليين.
واشتمل المعرض الذي افتتحه مستشار وزير الثقافة الدكتور أحمد راشد، مندوبا عن وزير الثقافة على لوحات فنية تشكيلية هي نتاج مخيم ضانا الابداعي الثالث وتبرز هذ اللوحات التي أبدعها عدد من الفنانين الطبيعة الخلابة، والمواقع السياحية والبيئية في محافظة الطفيلة، ومحمية وقرية ظانا، وتعكس البيئة الجمالية لهذه المواقع.
وأشاد الدكتور راشد بجهود الفنانين التشكيليين المشاركين في مخيم ضانا الابداعي الثالث الذي أقيم في تموز الماضي، في التفاعل مع أجواء الطبيعة في قرية ضانا، والتي أنجزت 25 لوحة تشكيلية متميزة، مبينا أهمية التوسع في المخيمات القادمة في فنون أدبية أخرى للخروج بمنجز إبداعي متنوع.
وقال مدير مديرية ثقافة محافظة الطفيلة الدكتور سالم الفقير ان هذا المعرض يقام بالتعاون مع رابطة الفنانين التشكيليين، ومحمية ضانا، وعدد من المؤسسات المحلية والوطنية بهدف إثراء المشهد الثقافي والساحة الثقافية، مضيفا ان مخيم ضانا الابداعي ضمن الفعاليات المهمة التي تنظمها المديرية وتحرص على أقامته منذ 2015 لا سيما بعد انتهاء فعاليات الطفيلة مدينة الثقافة الأردنية حرصا على الاستمرار في ادامة الانشطة والفعاليات الثقافية.
يشار إلى أن مخيم ضانا الابداعي يهدف إلى تفعيل الحراك الثقافي بالمحافظة وإبراز دور المبدعين في الحركة الثقافية من مختلف محافظات المملكة والتعريف بالمواقع السياحية والبيئية في ضانا. -(بترا)

التعليق