مؤتمر "شباب عجلون" يوصي بتوزيع قطع أراض على المتعطلين لاستثمارها

تم نشره في الجمعة 19 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:00 مـساءً

عجلون - أوصى المشاركون بمؤتمر "شباب محافظة عجلون واقع وتحديات وطموحات" الذي عقد بجامعة عجلون الوطنية بضرورة توزيع قطع أراض حرجية على الشباب العاطلين عن العمل بالمحافظة لإقامة مشاريع خاصة بهم للحد من الفقر والبطالة مقابل أجور رمزية، وتفعيل إعلان محافظة عجلون منطقة سياحية تنموية، والعمل على جلب المستثمرين وتحفيزهم من خلال تفويض قطع اراض لغايات الاستثمار.
كما أوصوا بتحصين الشباب ضد الفكر المتطرف وتوجيههم للمعرفة من خلال الأسرة واقامة معارض سنوية للكتاب والسماح للمجتمع المحلي بالاستفادة من مكتبات الجامعات ووزارة الثقافة وتحصين وحماية الشباب من المخدرات ومخاطرها وتكثيف برامج التوعية الموجهة للأسرة والمدرسة والجامعة، وتفعيل دور المساجد، واستثمار وسائل التواصل الاجتماعي لهذا الغرض. ودعوا إلى توجيه الشباب نحو العمل الجماعي أو الفردي في المشاريع الانتاجية الصغيرة والمتوسطة منها في المحافظة، وحث الشباب على العمل التطوعي بمجالاته المختلفة، واستغلال طاقاتهم بما هو نافع ومفيد لهم وللوطن.
وقال المشاركون في المؤتمر إن الشباب "سيبقى منحازا إلى جانب الوطن يواجه التحديات بعزيمة وصلابة من اجل الأردن العزيز والتصدي للأفكار المنحرفة والعنف والإرهاب والتطرف". وأعرب المشاركون بالمؤتمر عن اعتزازهم بالقوات المسلحة الأردنية سياج الوطن وحماة الاستقلال والأجهزة الأمنية الساهرة على راحة وأمن الوطن والمواطن.-(بترا)

التعليق