لوبيتيغي "مرتاح".. وريال مدريد يواجه "كابوس 85"

تم نشره في السبت 20 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 08:29 صباحاً
  • جولن لوبيتيغي

الغد- أبدى جولن لوبيتيغي مدرب ريال مدريد، بطل أوروبا في السنوات الثلاث الأخيرة، ارتياحه برغم فشل فريقه في تحقيق الفوز في آخر 4 مباريات في الدوري الإسباني لكرة القدم، في سابقة تعود لعام 1985.

وعن دعمه من قبل النادي، قال لوبيتيغي، الجمعة، عشية مواجهة ليفانتي في الدوري المحلي: "مدعوم؟ بالطبع، أنا مرتاح ومركز على عملي".

وأشارت الصحف المحلية في الأيام الماضية إلى إمكانية التخلي عن لوبيتيغي، القادم الصيف الماضي بعد إقالته المفاجئة من تدريب منتخب إسبانيا عشية مونديال روسيا، على خلفية إعلان قدومه إلى النادي الملكي قبل انطلاق النهائيات.

وتردد اسم الإيطالي، أنطونيو كونتي، مدرب تشلسي الإنجليزي السابق للحلول بدلا من الحارس السابق.

وتابع لوبيتيغي في مؤتمر صحفي: "أشعر بحال جيدة، أنا مدرب ريال مدريد. أعرف أن سقف التوقعات مرتفع، وعلينا التعايش مع نجاحات وإخفاقات الموسم".

وأردف المدرب، الذي خلف الفرنسي زين الدين زيدان: "الوصفة الوحيدة تكمن بالعمل، الإصرار والإبداع. هدفنا التركيز على مباراة ليفانتي".

ولم يسجل ريال أي هدف في آخر 6 ساعات و49 دقيقة، وهو أمر يواجهه للمرة الأولى منذ العام 1985.

ودافع لوبيتيغي عن موقفه: "يجب أن نركز على المباراة من دون الالتفات للتعليقات الخارجية، عدد الدقائق (من دون أهداف) أو مواضيع أخرى".

ويحتل ريال المركز الرابع في ترتيب الليغا بفارق نقطتين عن إشبيلية المتصدر.-(سكاي نيوز عربية)

التعليق