أميركا.. تلميح مخابراتي لتدخل روسي إيراني بالانتخابات

تم نشره في السبت 20 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 05:55 مـساءً

واشنطن- كشفت أجهزة أمنية ومخابراتية أميركية أنها ما زالت قلقة من محاولات روسيا والصين وإيران وجماعات أجنبية التدخل في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس التي تجرى الشهر المقبل والانتخابات الرئاسية في 2020.
وقال مكتب مدير المخابرات الوطنية ووزارة العدل ومكتب التحقيقات الاتحادي (إف بي آي) ووزارة الأمن الداخلي، إنه ليس هناك أدلة على أن أي جهة وصلت بتدخلها لدرجة منع التصويت أو تغيير النتائج.
وأضافت الأجهزة الأمنية في بيان مشترك أن بعض حكومات الولايات والحكومات المحلية التي تدير مراكز تصويت أبلغت عن محاولات لاختراق شبكاتها لكن مسؤولين تمكنوا من "منع الاختراق أو الإسراع بالحد من أثر تلك المحاولات".
وكانت الولايات المتحدة أعلنت في وقت سابق الجمعة توجيه اتهام إلى سيدة روسية، تدعة Elena Alekseevna Khusyaynova، يشتبه بأنها مولت حملة دعاية عبر مواقع التواصل الاجتماعي للتأثير في مجريات الانتخابات التشريعية والمحلية المقررة في السادس من تشرين الثاني/نوفمبر.
وبذلك، تكون ايلينا اليكسيفنا خوسيانوفا (البالغة من العمر 44 عاما) أول شخص يتهم في الولايات المتحدة بمحاولة التأثير في هذه الانتخابات التي تعتبر اختباراً للرئيس دونالد ترامب في منتصف ولايته.-العربية نت

التعليق