"شركاء في تحمّل المسؤولية" مبادرة لتمكين المرأة في دير علا

تم نشره في الأحد 21 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:00 مـساءً

 حابس العدوان

 دير علا- أطلقت جمعية الطفولة والأسرة الخيرية بالتعاون مع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) وبلدية ديرعلا الجديدة مبادرة (شركاء في تحمل المسؤولية)، والتي تهدف الى تعزيز وعي قادة المجتمع المحلي بحقوق المرأة الاقتصادية وكيفية كسب التأييد وممارسة عملية الضغط الايجابي من أجل تنفيذها في تلك المناطق.
وقال رئيس الجمعية الدكتور علي الشطي، ان المبادرة تهدف الى العمل على تضمين ووضع احتياجات المرأة الاقتصادية وقضاياها المختلفة في مناطق بلدية دير علا على جدول أعمال صناع القرار، وإنشاء قنوات اتصال مستدامة للحوار بين المجتمعات والسلطات المحلية حول القضايا المتعلقة بالمرأة في مناطق بلدية دير علا.
واضاف الشطي" اننا نسعى من خلال هذه المبادرة الى إحداث نقلة نوعية تؤدي الى تحقيق نهج تشاركي يساعد في التصدي للتحديات الاقتصادية التي تواجهها المرأة في لواء دير علا من خلال عقد لقاءات تشاورية مع المجتمع المحلي وأصحاب العلاقة وكسب تأييدهم للمبادرة والخروج بدراسة لواقع عمل المرأة وزيادة فرص العمل للنساء، لافتا الى أن المرأة في لواء ديرعلا تدرك جيدا حقوقها العمّالية ولديها القدرة والرغبة على الانخراط في مجالات عمل مختلفة أخرى وقادرة على الحصول على مكتسباتها وحقوقها.
من جانبه أكد رئيس بلدية ديرعلا الجديدة مصطفى الشطي أن البلدية على أتم الاستعداد للمساهمة في إنجاح المبادرة من خلال تخصيص أسواق وإقامة معارض تسويق لمنتجات المشاريع النسوية ومساعدتهن في تخطي بعض العقبات التي تحول دون استمرارهن في العمل.
وبين أنه جرى تشكيل لجنة مشتركة من الجمعية والمجلس البلدي والمجتمع المحلي لمتابعة تنفيذ كافة المقترحات والتوصيات التي من شأنها تعزيز عملية التمكين الاقتصادي لنساء المنطقة وتوحيد الجهود للوصول إلى الأهداف المنشودة.

التعليق