أساليب للتخفيف من آلام العمليات الجراحية

تم نشره في الاثنين 22 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:00 مـساءً
  • التصور والإسترخاء من الأساليب الناجحة في التخفيف من الألم الجسدي- (ارشيفية)

عمان- يعد الألمان النفسي والجسدي عرضين شائعين للعمليات الجراحية، فالسيطرة الناجحة عليهما لا تبقيك مرتاحا فحسب، وإنما أيضا تساعد على تسريع شفائك. فالتخفيف من الألم يساعد على التقليل من الضغط النفسي والإجهاد، كما ويمكّن المصاب من القيام بالحركة الجسدية التي بدورها تساعده على الشفاء السريع وتجنب الإصابة بالمضاعفات.
هذا ما ذكره موقع "WebMD" الذي أوضح أن هناك العديد من الخيارات العلاجية للمساعدة على السيطرة على الألمين النفسي والجسدي.
أما الخطوة الأهم في هذا الأمر، فهي الوضوح أمام الفريق العلاجي وإعلامه بما تشعر به، ليتمكن من القيام بما يلزم للسيطرة عليه.
يبدأ الألمان النفسي والجسدي الناجمان عن العمليات الجراحية حتى قبل دخول المصاب إلى غرفة العمليات، كما أن السيطرة عليهما تبدأ في ذلك الوقت أيضا. لذلك، فيجب التحدث بكل وضوح مع الطبيب والطاقم الطبي حول المخاوف والألم المرتبطين بالجراحة، وهم سيقومون بشرح كل ما على الشخص معرفته حول العملية وما قبلها وما بعدها. ومن ضمن ما على المصاب معرفته هو الأدوية المسكنة التي سيأخذها، وهل سيأخذها بشكل متواصل أو عند الحاجة.
كما وتجب معرفة ما إن كان هناك أدوية تساعد على الشعور بالراحة وتخفف من الأعراض النفسية. لذلك، فمن الضروري أيضا إعلام الطبيب والفريق الطبي كيف كانت السيطرة على الألم بنوعيه النفسي والجسدي في السابق (إن وجدت).
وتتضمن مسكنات الألم الجسدي التي تستخدم بعد العمليات الجراحية "المورفين" وغيره من المسكنات المخدرة، غير أن لهذه الأدوية تأثيرات جانبية مؤذية منها الغثيان والتقيؤ والحكة، فضلا عن الشعور بالنعاس. ويذكر أن هناك أساليب أخرى للتخفيف من الألم الجسدي منها الآتي:
- التصور: فبمساعدة اختصاصي مدرب، يقوم الشخص بتصور مناظر وأصوات مريحة لأعصابه وتجلب له الهدوء والاطمئنان.
- الحرارة المرتفعة والمنخفضة: فلكل من هذين النوعين من الحرارة استخدامات خاصة؛ فعلى سبيل المثال، تساعد الحرارة المرتفعة على تعزيز تدفق الدم، بينما تساعد الحرارة المنخفضة على التقليل من الانتفاخ.
- الاسترخاء: ويتم بأساليب عديدة منها الاسترخاء العضلي التدريجي والاسترخاء التنفسي.
ليما علي عبد
مترجمة طبية وكاتبة محتوى طبي
Lima.abd@alghad.jo
Twitter: @LimaAbd

التعليق