الذهب يرتفع مع تراجع الأسهم الآسيوية وتوترات السياسة تدعمه

تم نشره في الثلاثاء 23 تشرين الأول / أكتوبر 2018. 11:00 مـساءً


عواصم- ارتفعت أسعار الذهب أمس، مع تراجع الأسهم الآسيوية لتدعم جاذبية المعدن كملاذ آمن بفعل المخاوف المتعلقة بالتوترات السياسية بين السعودية والقوى الغربية وعدم التيقن بشأن الانسحاب البريطاني من الاتحاد الأوروبي ومتاعب الميزانية الإيطالية.
وارتفع السعر الفوري للذهب 0.8 % إلى 1231.40 دولارا للأوقية (الأونصة).
وفي 15 تشرين الأول (أكتوبر)، لامس المعدن أعلى مستوى منذ 26 تموز (تموز) عند 1233.26 دولارا.
وصعدت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.8 % لتسجل 1234.50 دولارا للأوقية.
وقال المحلل في ايه.ان.زد، دانييل هاينز، "التوترات الجيوسياسية تتصاعد وهو ما أعاد بعض مشتريات الملاذ الآمن إلى سوق الذهب... المراكز المدينة تتعرض للتصفية على ما يبدو أيضا نتيجة لذلك".
وارتفع البلاديوم 1 % إلى 1134.70 دولارا بعد تسجيل أعلى مستوياته في تسعة أشهر عند 1135.80 دولارا في وقت سابق من الجلسة. وصعد المعدن نحو 4 % أول من أمس مع تخوف المستثمرين من أثر أي عقوبات جديدة على روسيا، المنتج الرئيسي للمعدن، حسب ما ذكر محللو ايه.ان.زد في مذكرة بحثية.
وقالوا "خطط الولايات المتحدة للانسحاب من معاهدة أسلحة نووية مع روسيا قد تؤثر في نهاية المطاف على مبيعات البلاديوم في وقت تعاني السوق فيه من شح شديد في المعروض".
وزادت الفضة 0.5 % إلى 14.68 دولارا للأوقية، بينما ارتفع البلاتين 0.7 % مسجلا 825.60 دولارا للأوقية.-(رويترز)

التعليق