المياه تداهم منازل ومزارع في الشونة الجنوبية

تم نشره في الجمعة 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 04:46 مـساءً

حابس العدوان

الشونة الجنوبية  - داهمت مياه الأمطار عدة منازل في منطقة الجوفة بلواء الشونة الجنوبية وتسببت باضرار مادية فيما قطعت مياه السيول طريق الكفرين الشونة الجنوبية اثر ارتفاع منسوب المياه عن الشارع العام وانهيار اجزاء منه، فيما تسببت مياه الاودية باضرار كبيرة في احدى المزارع اذ الحقت اضرارا بالغة بالمعدات والبرك الزراعية وما يقارب كمن 70 خلية نحل .

كما وداهمت المياه احد المشاتل الزراعية في المنطقة متسببة باضرار متوسطة في الوقت الذي ادى ارتفاع منسوب المياه لاعلى من شارع عمان الشونة الجنوبية بازمة سير خانقة سرعان ما انتهت مع تراجع المياه الى الوادي.

وكشفت الامطار التي هطلت على المنطقة عن هشاشة الاجراءات التي اتخذتها الجهات المختلفة لمواجهة الظروف الجوية، اذ حمل مواطنون البلدية وسلطة وادي الاردن مسؤولية الفيضانات التي حدثت، مشيرين الى ان هذه الجهات لم تقم بواجبها بتنظيف مجاري الاودية والسيول قبل هطول الامطار ما ادى الى اغلاق بعض العبارات وتدفق المياه الى المنازل والشوارع.

واكد محمد البراج انه ورغم المطالبات المتكررة بضرورة عمل عبارة صندوقية لاستيعاب مياه الامطار الا اننا لم نلق اية استجابة ما تسبب بفيضان كميات المياه الغزيرة الى المنازل المجاورة، مشددا على ضرورة تنظيف مجرى الوادي وتوسعته ليتناسب مع حجم المياه خلال فصل الشتاء.

وبين يوسف العدوان ان عدم قيام سلطة وادي الاردن بتنظيف مجرى الوادي المحاذي لطريق عمان الشونة الجنوبية، ادى الى ارتفاع المياه الى الشارع العام وفيضانها الى منزله، لافتا الى ان اضرارا بالغة لحقت بمنزله ومزرعته نتيجة ذلك.

واكد العدوان ان معاناتهم من هذه المشكلة مضى عليه سنوات وفي كل عام تذهب مطالبنا ادراج الرياح، مؤكدا على ضرورة تحمل السلطة مسؤولياتها والعمل على تنظيف مجرى الوادي من الاشجار الكثيفة التي تعيق تدفق المياه بشكل انسيابي والعمل على تنظيف العبارة الموجودة على الشارع الرئيس لتفادي حدوث مثل هذه الفيضانات.

من جانبه اكد رئيس بلدية الشونة الوسطى ابراهيم العدوان ان كوادر السلطة قامت على الفور من خلال غرفة العمليات المشكلة لهذا الغرض بالمسارعة الى تقديم المساعدة للمواطنين، مضيفا انه جرى تنظيف العبارات المغلقة وتنظيف الاودية من النفايات والحجارة التي اعاقت مسير المياه عبر مجاري الاودية.

 

[email protected]

 

 

التعليق