رئيس جمهورية مقدونيا يزور البترا

تم نشره في الأربعاء 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 12:00 صباحاً
  • رئيس جمهورية مقدونيا جورجي ايفانوف وعقيلته والوفد المرافق يزور مدينة البترا الأثرية أمس-(بترا)

البترا - زار رئيس جمهورية مقدونيا " جورجي ايفانوف" وعقيلته والوفد المرافق أمس الثلاثاء مدينة البترا الأثرية، واطلع إلى المواقع الأثرية والتاريخية في المدينة الوردية وأهمها؛ السيق والخزنة والمحكمة والكنيسة البيزنطية.
وكان في استقبال الرئيس المقدوني رئيس سلطة إقليم البترا التنموي السياحي بالإنابة الدكتور سليمان الفرجات، وتجول الرئيس والوفد المرافق في المواقع الأثرية والسياحية لمدينة البترا واطلع إلى أبرز معالمها الأثرية والسياحية.
واستمع الضيف إلى شرح عن تاريخ المدينة والدور الذي لعبه العرب الأنباط في نحتها وتحصينها، والأهمية التي اكتسبتها المدينة كعاصمة للحضارة النبطية عندما كانت مركزا تجاريا هاما في تلك الفترة، ومركزا لانطلاق وعبور القوافل التجارية المحملة بالبضائع من البخور والتوابل وغيرها إلى بلاد الشام والجزيرة العربية واليمن ومصر وبلاد الهند والصين.
ووضع الدكتور الفرجات؛ الرئيس المقدوني بصورة الأهمية التي تحظى بها مدينة البترا ثاني أعجوبة من عجائب الدنيا السبع الجديدة، باعتبارها من أبرز مواقع الجذب السياحي في العالم بشكل عام والأردن بشكل خاص، ويرتادها السياح والزوار من مختلف أنحاء العالم، وكمعلم أثري وسياحي هام يشير إلى عالميتها.
واستعرض الفرجات الجهود الكبيرة التي تبذلها سلطة إقليم البترا والجهات المعنية بالسياحة في سبيل الارتقاء بالعملية السياحية برمتها والخدمات التي تقدم للسائح على حد سواء، كما أشار إلى عملية التطوير الشاملة التي تعمل السلطة على تحقيقها.
وأعرب رئيس جمهورية مقدونيا عن سعادته لزيارة مدينة البترا، معتبرا أن هذه الفرصة تعتبر تاريخية وجميلة جدا للاطلاع على المعالم والمرافق الأثرية التي تشتهر بها البترا باعتبارها واحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة.-(بترا)

التعليق