‘‘القطاع الخاص‘‘ يرفض تعديلات الأعيان على قانون الضريبة

تم نشره في الأربعاء 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2018. 06:20 مـساءً
  • غرفة صناعة عمان - (ارشيفية)

طارق الدعجة

عمان- أكد ممثلو القطاع الخاص الأردني رفضهم التعديلات التي أقرها مجلس الأعيان على مشروع قانون ضريبة الدخل الذي أقره مجلس النواب مؤخرا، وذلك في اجتماع عقد بمبنى غرفة صناعة عمان بحضور رئيس الغرفة المهندس فتحي الجغبير وحمدي الطباع رئيس جمعية رجال الاعمال وغسان خرفان نائب رئيس غرفة تجارة الاردن وعدد من اعضاء غرف الصناعة والتجارة وجمعية رجال الاعمال.
واتفق الحضور على تشكيل لجنة تنسيقية للتشاور حيال مختلف القضايا التي تهم القطاع الخاص الاردني وعلى راسها مشروع قانون ضريبة الدخل، من خلال اجراءات عدة، منها طلب لقاء جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين لاطلاعه على مدى التأثير السلبي لهذا القانون على الاقتصاد الوطني، حيث أنه سيؤدي الى الحد من الاستثمارات الداخلية والخارجية، هذا بالاضافة الى فقدان الأردن لتنافسيته كبيئة جاذبة للاستثمار، وبالتالي فقدان عدد كبير من ابناء الوطن لوظائفهم، وزيادة مشكلتي الفقر والبطالة التي تعاني منها المملكة.
كما أشارت فعاليات القطاع الخاص الاردني أنها ستتواصل مع اللجان المعنية في مجلسي الاعيان والنواب، لشرح الآثار الكارثية لهذا القانون على جميع القطاعات الانتاجية، وخصوصا بعد قرار مجلس الاعيان بشطب الحوافز التي كان خصصها مجلس النواب للقطاع الصناعي بخفض الضريبة عليه 5% ضمن شروط محددة ، وكذلك رفع الضريبة لتصل الى  20% خلال خمس سنوات، هذا عدا عن فرض ضريبة على المناطق التنموية، وكذلك فرض ضريبة على الارباح الراسمالية الناتجة عن المتاجرة بالاسهم اضافة الى ضريبة على ارباح الاسهم التي توزعها الشركات المساهمة.
من جهته بين المهندس فتحي الجغبير رئيس غرفة صناعة عمان، أن الغرفة ستقوم بدعوة منتسبيها الى اجتماع هيئة عامة غير عادي يوم السبت القادم لمناقشة الخطوات التصعيدية التي ستقوم بها الغرفة لمواجهة هذا القانون.

التعليق