30 حزبا جزائريا تدعو بوتفليقة للترشح لولاية رابعة

تم نشره في الأحد 2 شباط / فبراير 2014. 02:00 صباحاً

الجزائر-دعا أكثر من ثلاثين حزبا جزائريا أمس الرئيس عبد العزيز بوتفليقة للترشح لولاية رابعة في الانتخابات الرئاسية المقررة في 17 نيسان(ابريل) المقبل، بحسب ما افادت وسائل الاعلام الرسمية.
وأعلنت مجموعة من 26 حزبا اطلقت على نفسها "مجموعة الـ 26 من اجل الولاء والاستقرار"، بقيادة وزير النقل عمار الغول عن نفسها وعن دعمها ترشح بوتفليقة، بحسب القناة الثالثة (ناطقة بالفرنسية) للاذاعة العامة.
وقال الغول رئيس حزب تاج في تجمع شاركت فيه هذه الاحزاب الـ26 في فندق على مسافة ثلاثين كلم غرب العاصمة الجزائرية "نحن على استعداد كامل للدخول في الحملة الانتخابية".
ودعا عمار الغول، وهو من المقربين من بوتفليقة، احزابا اخرى (هناك أكثر من 45 حزبا مرخصا له في البلاد) إلى الانضمام إلى مجموعته.
وفي سوق هراس (شرق)، دعت مجموعة "التحالف التوافقي" وهي مكونة من ستة احزاب، السبت بوتفليقة إلى الترشح لولاية رابعة اثر اجتماع عقدته في قاعة المؤتمرات بالمدينة، بحسب ما افادت وكالة الانباء الجزائرية الرسمية.
واعتبرت المجموعة ان "المجاهد بوتفليقة هو الرجل القادر على الحفاظ على أمن البلاد واستقرارها". وضمت المجموعتان بذلك صوتيهما الى جبهة التحرير الوطني (الحزب الحاكم) التي قال امينها العام عمار سعيداني مجددا ان مرشح الحزب هو الرئيس، والى صوت الأمين العام للاتحاد العام للعمال الجزائريين عبد المجيد سيدي السعيد الذي قال الخميس "علينا ان لا نخجل" بالقول اننا نريد "القيام بحملة لشخص عبد العزيز بوتفليقة". وتعرض الرئيس بوتفيلقة (76 سنة) الذي يحكم البلاد منذ 15 سنة، الى جلطة دماغية ادت الى ابقائه في المستشفى ثمانين يوما في فرنسا خلال 2013.-(ا ف ب)

التعليق