ماذا تعرف عن زراعة الأسنان؟

تم نشره في الاثنين 10 شباط / فبراير 2014. 02:00 صباحاً
  • الهدف الرئيسي للزرعات هو إعطاء دعم إضافي لسن الاستبدال - (أرشيفية)

عمان- تعد زراعة الأسنان أحدث طرق تعويض الأسنان المفقودة، سواء كان سناً واحدا أو مجموعة أسنان، أو حتى كل الأسنان، وتعطي فرصة الحصول على أسنان ثابتة تشبه إلى حد كبير الأسنان الطبيعية من حيث الشكل، والوظيفة كما وتمكن الأشخاص المستخدمين للأطقم المتحركة الكاملة (الذين يعانون من عدم ثباتها) باستخدام زراعة الأسنان لتثبيت الطقم، والآن يمكن تركيب الأسنان الثابتة على الزرعات خلال أسبوعين من وضع الزرعات داخل الفك.
ما هي زراعة الأسنان؟
هي جذر صناعي مصنوع من معدن التيتانيوم الذي يقبله الجسم ولا يرفضه أبدا، وتستخدم هذه الجذور لتعويض الأسنان المفقودة سواء كانت سنا أو ضرسا أو مجموعة أسنان أو لتثبيت أطقم الأسنان.
 ماذا توفر زراعة الأسنان؟
توفر الحصول على أسنان ثابتة جدا تشبه إلى حد كبير الأسنان الطبيعية من حيث الراحة، والشكل، واستعادة القدرة على المضغ، كما توفر تثبيت الطقم الكامل في زيارة واحدة فقط.
من الأشخاص الذين يمكنهم تعويض أسنانهم بالزراعة؟
يمكن لأي شخص عمره مابين (17 – 80) عاما يرغب بتعويض أسنانه بواسطة الزراعة أن يحصل عليها.
- ما الوقت التي تستغرقه زراعة الأسنان؟
يعتمد ذلك على الحالة فقد تستغرق العملية ما بين (15ـ30) دقيقة وقد تطول حتى ساعتين حسب عدد الزرعات
 هل تتم الزراعة السنية
 لأسباب تجميلية؟
الهدف الرئيسي للزرعات هو إعطاء دعم إضافي لسن الاستبدال ويكون التعزيز الجمالي ممكنا مع أسنان الاستبدال، إلا أنه يجب أن تتم مناقشة التوقعات مع الطبيب قبل العلاج، وبعض الأحيان قد تقدم زراعة الأسنان نتائج جمالية في المنطقة الأمامية العلوية.
هل زراعة الأسنان مؤلمة؟
مثل أي عملية جراحية بسيطة أخرى يمكن أن تسبب بعض الألم، إلا أن إجراءات التخدير والتسكين تزيل الألم تماما خلال العملية الفعلية. ويكون الألم ما بعد العملية مماثل لخلع السن ويتم توفير علاج للمرضى لتخفيف الألم، إذا ما حدث.
 هل تدوم زراعة
الأسنان مدى الحياة؟
القليل جدا من الأشياء يدوم مدى الحياة، هنالك بعض الزرعات السنية التي ماتزال في الفم حتى ثلاثين عاما. وليس هذا هو المتوسط، ان المتوسط المتوقع أقل من ذلك ويختلف اعتمادا على متغيرات مختلفة مثل صحة المريض والمحافظة على نظافة الفم على الوجه الصحيح. فذلك يعتمد على طول الحياة والعمر الذي تمت فيه الزراعة.
ان أي سن طبيعي في فم كل شخص يواجه أحد المصيرين، اما أن يدوم طول الحياة أو يخلع في قت ما لسبب معين وينطبق ذلك أيضا على زراعة الأسنان.
 هل يشكل التقدم في السن عائقا في زراعة الأسنان؟
لا. الصحة العامة هي العامل المحدد فالعديد من الناس في عمر السبعين وأكثر تكون صحتهم العامة أفضل من شخص أصغر عمرا يعاني من أمراض مزمنة، وغالبية مرضى زراعة الأسنان هم من الكبار في السن لأنهم في حاجة أكبر لمثل هذا العلاج لفقدانهم بعض أو جميع أسنانهم، وإذا جاز لنا أن نسأل ما هو العمر الأفضل لزراعة بديل لمفصل الركبة أو إجراء عملية القلب المفتوح وكان الجواب أن هاتين العمليتين ضروريتان بأي عمر، فهل ترفض زراعة الأسنان بسبب العمر!
لماذا أختار زراعة الأسنان لتعويض أسناني المفقودة بدلاً من الجسور التقليدية أو الأطقم المتحركة الجزئية أو الكاملة؟
1 -لأنها توفر أسنانا تكون أقرب إلى الأسنان الطبيعية من الناحية الجمالية والوظيفية.
2 -الشعور بأن هذه الأسنان هي جزء من الفم ذاته وليس كجسم غريب ملتصق عليه.
3 -لا يمكن بأي حال أن تتسبب بخراب في الأسنان، أو اللثة المجاورة كما هو الحال في بعض التركيبات الثابتة أو المتحركة.
4 -تحافظ على عظم الفك وتمنع ضموره.
5 -متينة جدا وذات كفاءة عالية.
6 -نسبة نجاح عالية جدا تصل لغاية 95 %.
 ماذا يحدث إذا لم تزرع الأسنان؟
عندما تفقد الأسنان بسبب ما يسبب ذلك امتصاص سريع في العظم خاصة في السن الأولى، على سبيل المثال عندما يكون الشخص ملازما الفراش لمدة طويلة من الوقت يفقد قوة عضلاته وتصبح العضلات رخوة تماما، وفي الفم ينكمش العظم تحت اللثة أيضا، ويمكن ملاحظة ذلك في الشخص الذي فقد نصف أسنانه فإننا نرى أن العظم موجود بوفرة حول الأسنان الباقية،والغرسات السنية تحافظ على العظم في مكانه لأن العظم يتفاعل معها حيويا بنفس الطريقة التي كان عليها قبل فقدان الأسنان الطبيعية مما يحافظ على شكل الفم والوجه كما لو أن الأسنان لم تفقد من قبل.
 ماذا عن رفض
 الجسم للزرعات السنية؟
تصنع الغرسات من مواد متوافقة بيولوجيا (حيويا) مع جسم الإنسان، ويتم تعريضها لاختبار مكثف لعدة سنوات وهذه المواد في معظمها من معدن (التيتانيوم) النقي الذي يكون طبقة عازلة على سطحه خلال أعشار الثانية تحت أي ظرف ولذلك لا يرفضه جسم الإنسان في الغرسات السنية، ولا تتكون الأجسام المضادة مثل ما يحدث في بعض العمليات مثل زراعة القلب والكبد والكلية، وحيث إنها ليست على الإطلاق من نسيج حي فانه لا توجد احتمالية أن تسبب استجابة (الأجسام الغريبة ـ المضادة ) وبالتالي حدوث رفض مماثل لما يحصل في بعض الأحيان في عمليات زرع القلب والكلية.
 هل هناك حاجة
 لأخذ إجازة من العمل؟
أصبحت عملية زراعة الأسنان بسيطة، وتجري في عيادة الأسنان المجهزة، لا يصحبها سوى بعض الضيق، وباستخدام الأدوية الموصوفة واتباع إرشادات الطبيب يصبح من الممكن العودة لممارسة نشاطات الحياة اليومية الطبيعية خلال 24 ساعة من إجراء الزراعة، وفي حال زراعة سن واحد أو إثنان من الممكن ممارسة نشاطات الحياة اليومية بعد العملية مباشرة.

الدكتور معين حداد
طبيب وجراح الفم والأسنان

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »علم الانسان مالم يعلم (هدى البيضون)

    الاثنين 10 شباط / فبراير 2014.
    اشكر الاطباء ال\ين يسعون لتطوير والطب وخدمة البشرية