الفايز: البرنامج النووي الأردني خيار استراتيجي

تم نشره في الأحد 2 آذار / مارس 2014. 10:01 مـساءً

عمان-الغد- أكد النائب السابق والناشط السياسي غازي أبو جنيب الفايز أن البرنامج النووي الأردني بات خيارا استراتيجيا لمواجهة تحديات الطاقة والمياه في المستقبل القريب.
وأوضح حرص هيئة الطاقة الذرية على الالتزام بكل متطلبات ومعايير السلامة العامة والأمن والامان النووي وقضايا البيئة.
وبين الفايز خلال زيارة مع لجنة البادية الوسطى لتقصي حقائق حول المفاعل النووي لهيئة الطاقة الذرية الأردنية ولقائهم رئيسها خالد طوقان أن كميات وتركيز اليورانيوم في اراضي المملكة ذات جدوى اقتصادية تدعم تنفيذ المشروع وتحقق الاستقرار والاستقلال في مجال توليد الطاقة الكهربائية في الأردن.
وأوضح الفايز أن الوفد استمع الى معلومات وبيانات وحقائق قيمة ومثمرة في مجال اليورانيوم وبرنامج الطاقة النووية لم نكن على اطلاع عليها في السابق.
وأشار الى ان اللقاء كان ايجابيا ومفيدا مع رئيس الهيئة الذي اجاب عن تساؤلات وملاحظات الوفد بكل شفافية ووضوح.
وأبدى الفايز استغرابه من الموقف الإسرائيلي من البرنامج النووي الأردني وقال “لا يخفى على احد ان إسرائيل تقف ضد أي مشاريع انتاجية في الأردن من اجل ابقاء الشعب الأردني يلهث وراء لقمة العيش وابقاء الوضع الاقتصادي كما هو عليه او جره الى الاسفل  ومن هنا فانني اتمنى على المعارضة الأردنية للمشروع ان لا تكون ومن حيث لا تدري الذريعة التي يستخدمها الصهاينة لحرمان الأردن من الحصول على الطاقة النووية”.
واقترح الفايز من اجل “قطع الطريق” على إسرائيل ان ينخرط المعارضون للمشروع في حوار بناء وعلى أسس علمية وفنية واضحة مع هيئة الطاقة الذرية للوصول الى صيغة لإنجاح المشروع واستغلال اليورانيوم المتواجد في الاراضي الأردنية لإنتاج الطاقة الكهربائية لسد العجز المتزايد يوما بعد يوم نظرا لزيادة الطلب على الطاقة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »موقف صائب (رياض ابوهزيم)

    الاثنين 3 آذار / مارس 2014.
    احيي موقف سعادة غازي الفايز واعتبره رجوليا بتكريس مصلحة الاردن العليا فوق المصالح الفئويه وهو يكرس ان الحق اولا ان يعتبر , وبعيداً عن التمترس بمواقف عدميه