منتدون يستنكرون التدمير المتعمد لآثار في سورية

تم نشره في الخميس 6 آذار / مارس 2014. 01:00 صباحاً


عمان - استنكر المشاركون في أعمال الندوة الدولية حول التراث العمراني العثماني لبلاد الشام التدمير المتعمد للآثار في سورية، بما فيها الآثار العثمانية، وتهريبها عبر الدول المجاورة.
وناشدوا خلال الندوة الدولية التي نظمتها جامعة العلوم الإسلامية العالمية، بالتعاون مع مركز الأبحاث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية (ارسيكا)، والمركز الثقافي التركي في عمان، الدول المجاورة تشديد المراقبة على حدودها لمنع تهريب هذه الآثار، كما ناشدوا أطراف الصراع المسلح في سورية تحييد التراث الحضاري، من القصف المتعمد أو العشوائي.
ودعوا إلى إطلاق حملة دولية لإنقاذ التراث الحضاري في سورية، ونشر الوعي بأهميته وجمع المساعدات المالية والفنية استعدادا للتدخل في الوقت المناسب.-(بترا)

التعليق