روسيا تأمل بنقل الترسانة الكيميائية السورية كاملة إلى الخارج بحلول 13 أبريل

تم نشره في الجمعة 14 آذار / مارس 2014. 10:49 صباحاً

توقع مدير دائرة الأمن ونزع الأسلحة بوزارة الخارجية الروسية، ميخائيل أوليانوف، أن يتم إخراج كل الترسانة الكيميائية من سوريا بحلول 13 نيسان/أبريل المقبل.

وقال أوليانوف، في مقابلة مع وكالة الأنباء الروسية (نوفوستي)، "إذا لم تظهر أية عوائق، فستكتمل عملية نقل (المواد الكيميائية من سوريا) إلى الخارج بعد شهر بالضبط، أي في 13 نيسان/أبريل".

وأشار إلى ان سوريا أخرجت حتى الآن حوالي 33% من حجم المواد الكيميائية لديها، فيما يتم تدمير مادة "الإيزوبروبانول" على أراضيها، معتبراً انه إذا تم احتساب كل هذا "تكون سوريا تخلصت من 43% من ترسانتها الكيميائية، وكل الأمور تدعو إلى توقع أن يتم تكثيف العملية".

وتوقع أوليانوف أن تبدأ عملية تدمير الأسلحة الكيميائية على متن سفينة "كايب راي" الأميركية قبل نهاية نيسان/أبريل 2014.

يشار إلى انه بموجب قرارات مجلس الأمن الدولي، واللجنة التنفيذية في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، لا بد من الانتهاء من تدمير الأسلحة الكيميائية السورية بحلول نهاية حزيران/يونيو 2014. (يو بي آي)

التعليق