وزيرة التنمية الاجتماعية: الاعتداء على المرأة سبب في مشكلاتها الصحية والنفسية

تم نشره في الأحد 13 نيسان / أبريل 2014. 12:00 صباحاً

عمان - أكدت وزيرة التنمية الاجتماعية المحامية ريم ابو حسان أهمية معالجة الاولويات الضرورية للنساء المتعلقة بالصحة النفسية واستكشاف الفرص المتاحة أمام الأسر لمعالجتها.
وأشارت ابو حسان في كلمة ألقتها خلال ندوة نظمتها جامعة كولومبيا عن” الصحة النفسية ومدى تأثيرها على الاسرة” أمس أن الطلب في الاردن والمنطقة يتزايد على الرعاية وخدمات الدعم النفسي للأسر رغم شح الموارد المالية والاقتصادية والعدد المتزايد من اللاجئين السوريين، ولا سيما النساء والأطفال، اضافة الى تعرض الفئات الأكثر ضعفا للفقر. وأوضحت أن الاعتداء على المرأة غالبا ما يكون “عاملا في مشاكلها الصحية والنفسية”، مؤكدة أن الدعم الاجتماعي الجيد يمكن أن يلعب دورا في الوقاية من اعتلال الصحة العقلية والنفسية للأسر، ويمكن أن يساعد الناس في التعافي من مشاكل الصحة العقلية.
إلى ذلك، بدأت في عمان أمس فعاليات المؤتمر الأول لـ “مركز ماريا دن برافن” للصحة النفسية في منطقة الشرق الاوسط والمغرب العربي، بمشاركة الاخصائي النفسي العالمي الدكتور هادي اسطمبولية واطباء ومعالجين نفسيين من السعودية وقطر وفلسطين والاردن.
ويتطرق المشاركون في المؤتمر الذي افتتحه سمو الامير مرعد بن رعد، أمس وينظمه مركز ماريا دن برافن على مدى ثلاثة ايام، لموضوعات مهمة تتناول احدث وسائل علاج الامراض النفسية، مثلما ستقام على هامشه ورشة عمل متقدمة في العلاج الجدلي السلوكي.
وقال سموه إن منظومة العلاج الشامل المعاصر تتضمن الاستخدام الأمثل لأساليب وإجراءات العلاج النفسي والوظيفي المهني والتربوي.-(بترا)

التعليق