معان: تشييع جثمان شاب قتل أثناء حملة أمنية

تم نشره في الأربعاء 23 نيسان / أبريل 2014. 07:04 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 23 نيسان / أبريل 2014. 08:08 مـساءً
  • جانب من الجنازة (من المصدر)

حسين كريشان

معان - شيع آلاف من أهالي مدينة معان عصر اليوم، جثمان الشاب قصي الإمامي والذي توفي متأثرا بجراح أصيب بها أثناء تنفيذ حملة أمنية من قبل قوات الدرك، من مسجد معان الكبير، إلى مقبرة البلدة وسط صيحات وهتافات غاضبة.

 وعبر مواطنون وذوو المتوفى عن "غضبهم واحتجاجهم ورفضهم لما حدث من تصرف غير مسؤول من قبل افراد قوات الأمن".

وكانت المدينة شهدت مساء أمس أحداث شغبا وأعمال حرق احتجاجا على وفاة الشاب بعد إصابته أثناء وجوده في منطقة تبادل إطلاق نار بين قوات الدرك ومجموعة من الأشخاص.

التعليق