الخبرة تمنح المتسابقين أفضلية المراكز الأولى في رالي الأردن

تم نشره في الاثنين 5 أيار / مايو 2014. 12:00 صباحاً
  • المتسابق معروف أبو سمرة على متن سيارة سكودا أس 2000 - (الغد)

أيمن وجيه الخطيب

عمان- لم تكن مهمة السائقين الأردنيين سهلة في رالي الأردن "الجولة الثالثة من بطولة الشرق الأوسط للراليات" الذي انتهت منافساته اول من أمس.
وكان من الصعب اللحاق بالقطري ناصر العطية صاحب لقب الرالي للمرة الثامنة، رغم تعدد المحاولات من قبل السائقين الأردنيين، إلا أن الواقع صعّب تخطى أصحاب المراكز الثلاثة الأولى، بسبب قوة سياراتهم مقارنة مع سيارات المتسابقين الأردنيين، حيث شارك ناصر العطية على متن سيارة فورد آر آر سي والاماراتي خالد القاسمي وشقيقه عبدالله شاركا على متن سيارة ستروي ندي أس 3.
بينما شارك الأردني معروف أبو سمرة على متن سيارة شكودا أس 2000، وعلاء خليفة على متن سيارة آر 5، وحسام سالم على متن سيارة ايفو 8، وقد يكون الوحيد القريب من اصحاب المراكز الثلاثة الأولى علاء رشيد كون سياراته من طراز فورد آر آر سي وهي نفس نوع سيارة العطية، إلا أن عدم كفاية الخبرة أدى إلى تحقيقه المركز السابع في الترتيب العام.
أدى المتسابقون الأردنيون ما عليهم اثناء مراحل الرالي على مدار 3 أيام، وسط شدة حرارة الشمس والأجواء المناخية، وطبيعة مراحل رالي الأردن والتي أقيمت في منطقة البحر الميت، حيث إن طبيعتها المناخية في مثل هذا الوقت من العام شديدة الحرارة، ما يؤثر سلبا على المتسابق وسيارته اثناء التسابق، فارتفاع درجة حرارة الجو مع ارتفاع درجة حرارة جسم السائق وارتفاع درجة حرارة السيارة يعود سلبا على اداء السائق نفسه. وأصيب عدد من المتسابقين بوعكات صحية جراء فقدان السوائل والإجهاد كالسعودي يزيد الراجحي والأردني سلامة القماز والقطري عبدالله الكوري، وكان على اللجنة المنظمة للرالي، إجراء عملية الفحص الطبي للسائقين للتأكد من سلامتهم قبل خوض منافسات الرالي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الفحص الطبي (خالد زكريا)

    الاثنين 5 أيار / مايو 2014.
    اما بخصوص الفحص الطبي فمن المروف ان الجان المنظمة لا تقوم باية فحوصات طبية قبل الالي وهذه ليست من المتطلبات التي يجب على الجنة القيام بها, فاي متسبق يجب عليه الصول على رخصة تسابق من النادي او الاتحاد الخص بالدولة التي صدرت منها الرخصة و يجب على التحد او النادي التاكد من لياقة المتسابق عند اصدار الرخصة. اما بخصوص المتسابق يزيد الراجحي فسبب الوعكة الصحية التي المت به اثناء التدريب هو حصوة في الكلى و لم تظهر عليه اي اعراض سابقا. وحسب راي الاطباء لا يوجد اي فحص للدم يظهر قيه اعراص الحصوة. وبخصوص سلامة القماز فحسب طلب النسحاب المقدم منه. سبب النسحاب هو عطل بالسيارة. لانة كما تعلم فقد تواجد سلامة في جميع ايام الرالي كمتابع لفعاليات الرالي. وبخصوص عبدلله الكواري فان ما اصابه خلال الرالي كان شد عضلي فقط و بعد فصه من قبل الكوادر الطبية المتواجدة في منطقة الصيانة واجراء الازم سمحوا له بمتابعة السباق. ارجو من رئيس التحرير نشر ما ذكر اعلاه للامانة. وباعتقادي ان الجنة المنظمة تستحق الشكر والحترام على نجاح الرالي ضمن ضيق الوقت المتاح لهم وصعوبة الظروف التي حصلت
  • »الفحص الطبي (خالد زكريا)

    الاثنين 5 أيار / مايو 2014.
    اولا شكرا على التغطية للراليز، لكن باعتقادي ان درجات الحرارة خلال فترة الرالي كانت ضمن الحدود تاقبولة واقل بكثير من درجات الحرارة خلال خوض الراليات في جميع دول الخليج وبعض دول العالم في راليات