جميل النمري

حماس إذ تدير الظهر للوحدة الوطنية

تم نشره في السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009. 02:00 صباحاً

 

صدمتنا حماس خلال اليومين الماضيين بخطاب متصلب متعال يدير الظهر 180 درجة لمشروع المصالحة الوطنية. الطريقة التي تحدث بها مشعل عن السلطة والاشتراطات والتوصيفات كلها تقول ان لا لقاء وسمعت أسامة حمدان مندوب حماس في لبنان يتحدث بلغة تستفز المقابل حتّى لو كان حجرا وليس قوّة سياسية تاريخية أسّست الانبعاث الفلسطيني المعاصر مهما كان الرأي في هذا او ذاك من الاتجاهات او الأشخاص داخلها.

خطاب اعلان النصر كان جاهزا للاعلان في لحظة وقف اطلاق النار على كل حال وكنّا نعلم ذلك ما دامت اسرائيل لا تنوي "القضاء" على حماس وهو الهدف غير الممكن أصلا، واذا كان من نصر بحق فهو هذا التماسك والوعي الفلسطيني الرائع في مواجهة العدوان، التشبث بالأرض والوجود مهما غلا الثمن ومهما أمعن النازيون الجدد في التدمير والتقتيل، ولحماس ومقاتليها كل التقدير والاجلال، لكن ليس للقيادة السياسية أن تخذل الغزّيين وكل فلسطين بهذا التأسيس الخاطئ والعنجهي والانقسامي على خطاب النصر.

كنّا نأمل ونتوقع بعد هذا العدوان الاجرامي الذي اتفق الجميع على اعتباره عدوانا على عموم الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة وفي التحرر والاستقلال، كنّا نتوقع المسارعة فورا الى الاعلان وبأيد متشابكة لكل الفصائل عن وحدة وطنية شاملة حتّى قبل الدخول في التفاصيل، فهذه لها وقتها ويمكن المضي طويلا في الحوار حولها واعطاء الفرصة لكل وساطات الدنيا للتدخل في ترتيباتها، لكن ادارة الظهر بهذه الطريقة وخلق الذرائع التي تحول دون البدء حتّى بالخطوة الأولى مثل رفض الرعاية المصرية التي قبل بها الجميع لشهور طويلة والمطالبة برعاية مختلفة تشترك فيها تركيا وسورية وقطر والأردن واليمن فهذا عودة الى المربع الأول، ولن ينتج تحت مؤتمر اقليمي من هذا النوع سوى اعادة انتاج كل الخلافات التي تقسم العرب.

لعلّ مؤشرات هذا الانقلاب الحاد بدأت في الكويت حيث لم تنجح المصالحة الأولية في طيّ الأجندات المتعارضة كما برزت في الخلاف على البيان الختامي حول غزّة، وقد كان خطاب العاهل السعودي الذي نال ثناء واسعا وشكّل نوعا من التلاقي في المنطقة الوسط مع خطاب قمّة الدوحة، كان يمكن أن يشكل أرضية مشتركة وممتازة للقاء الجميع، لكن من الواضح ان ثمّة حسابات اخرى وقراءة مختلفة للمشهد الدولي والإقليمي تستخلص وجهة اخرى تريد الامعان في الاستثمار بالانقسام.

في سياق التحريض التقسيمي  يقال عن القيادات المستهلكة والتي عفا عليها الزمن، يقال عن فساد السلطة، وبقال عن القمع وسجناء حماس في الضفّة وعلى الأقلّ في هذه النقطّة الأخيرة التي بررت بها حماس رفض المجيء الى القاهرة، فقبل الحرب جاء القصف الاسرائيلي للسجون في غزّة ليكشف لنا ان حماس ليست بريئة ايضا في هذا المجال بل وأبقت الابواب مغلقة على المقاتلين السجناء حتّى والطيران الاسرائيلي يغير عليهم وسمعنا تفاصيل اخرى شنيعة عن القمع الدموي تحدث عنها ممثلو السلطة الفلسطينية وهي ليست شأننا هنا فلا هذا ولا ذاك نقبله مبررا للأصرار على الانقسام.

حماس الآن تريد اعترافا وتعاملا مستقلا من العرب والعالم؛ أي الإجهاز على الانجاز الوحيد الذي حققه الشعب الفلسطيني بوحدة الكيان والتمثيل، الانجاز الذي هدده انشقاق فتح في الثمانينات وأمكن تجاوزه بفعل انحياز الشعب الفلسطيني للشرعية والوحدة والاستقلالية. والآن حماس قوّة أساسية يعتدّ بها ولكن بهذه القوّة تستطيع رفد صمود الشعب الفلسطيني ونضاله وايضا اذا شئنا تنقية وتنظيف مؤسساته من الفساد والخراب أمّا الانشقاق فلا مستقبل له.

[email protected]

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الوحده (ثابت محمد)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    هل برأيك عباس مع الوحده ، هل برأيك هجمات قيادة السلطة مع الوحده... الابطال كانوا يقاتلون في غزه اقوى الة حرب في العالم والجميع مان ينعم بالدفئ والاكل والشرب.
    بصراحه على حماس والجهاد وكل المقاتلين في غزه الا يثقوا بعباس الذي اثبت العالم كله انه دمر شعبنا ، ويكفي ان سمو وزير خارجية دولة قطر كشفه على حقيقته .
    يا استاذ ان تقول ما اتفق عليه في الكويت اين ما تم الاتفاق عليه وانت ترى عناصر مثل عباس وعمرو وحماد وعبد ربه وخلافهم وهم يهاجمون المقاومين في غزه ، ويبدو انك تنسى او تتناسى ان عباس انتهت ولايته اصلا والحمد لله على انتهاء فتره قضت على امال شعبنا ، وايضا هل تظن ان هناك فعلا شيئ اسمه منظمة التحرير ، منظمة التحرير الحاليه لا ثمثل الا اقليه تسير في ركب الحل الانهزامي ، منظمة تحرير لا بدون الاغلبيه من حماس والجهاد لا حياة فيها ، ومنظمة تحرير تفاوضيه لا تنفع شعبنا ، الشرفاء هم من يمثلون شعبنا وليس من عليهم الكثير الكثير من علامات الاستفهام ، وانصح الجميع بقراءة مقالي الكاتب الكبير هيكل الاخيرين اللتان بثتهما الجزيره
  • »سيد جميل بحترمك (ابو بلال سامي)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    بحس الكاتب في واد والردود والتعليقات بواد الي كتبو جميل واضح والاعلام والفضائيات ومؤتمرات القمة بينة
    في حد بيختلف على قرار حماس المستمد من طهران ودمشق والدوحة الي دخلت على خط جديد
    حد بينكر انو كان معتقلين فتح بالسرايا ومن جراء القصف تحررو حد بجادل في قضية رفض حماس للحوار بمصر والحجة " في معتقلين " وقبل اقل من ساعة من الموعد بالقاهرة
    حد بينكر ان الحرب الدائرة على غزة الي تجرع مرارتها الشعب الفلسطيني من امثال فاقد البصر لؤي والدليل 38 شهيد من كتائب حماس وكل هالقصف 1200 شهيد مدني و38 مقاتل حمساوي
    لو كانت حماس بتفهم كان ما ميزت مقاتلينها عن المقاومة الاخرى اليست سرايا القدس حليف عسكري وابو علي والمقاومة الوطنية من المعارضة وكتائب الاقصى خاضت الحرب بالرغم من انهم سحب منهم الاسلحة ليس هناك راي لابناء غزة الا راي موجه وان اختلف مع راي حماس ينكل به
    لماذا دوما نحن بعين واحدة
    الحقيقة المرة ان حماس قتلت القضية الفلسطينية لمصالح اقليمية وصادرت القرار الفلسطيني بعد ان كان مستقلا مستقلا
    لك الله يا شعب غزة
  • »اين خاطابات فتح؟؟؟؟؟ (معتصم)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    اين كلام عزام الاحمد؟؟؟
    اين كلام عباس؟؟؟
    اين هذا وذاك من قادة فتح الذي يلغي وحدة الصف؟؟؟؟؟
    الحاقدون على حماس كثيرون...
    ولكن هذا شرف للحركة
  • »حماس (مهد)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    لا ادري لماذا لا نرى الامور السلبيه الا في حركات المقاومه حماس و غيرها؟؟ لم نسمع تصريحات ياسر عبد ربه و نمر حماد و نبيل عمرو و غيرهم المدمره!!! ان حركات المقاومه "هنا حماس تتكلم اجمالا باسم مختلف الفصائل و ليس باسمها و حدها كما يحاول بعض رموز سلطة الفساد ان يلبسوا الامور". الفصائل الفلسطينييه تريد فقط بوادر حسن نيه لاجل حوار وطني و هي محقه في ذلك مثل الافراج عن المعتقلين السياسيين المعتقلين تعسفيا و بدون سبب الا خدمه للصهاينه!!! يكفي تحميل فصائل المقاومه المسؤوليه عن الفرقه الوطنيه حيث ان المتسبب واضح و ضوح الشمس سواء من داخل فلسطين او الدول المجاوره!!!
  • »كفاكم تخوينآ! (خالد السلايمة)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    من المعيب أن نرى كل هذا التخوين من الناس لفتح و قيادتها

    لا تنسوا يا سادة يا أشاوس أن محمود عباس هو رئيس منتخب أي أن أهلنا في فلسطين يعرفون خطه السياسي و مع ذلك إنتخبوه. فهل هم خونه كذلك؟!

    أنا أختلف مع أبو مازن و لكن لا يمكن أن أتهمه بالخيانة.

    هو يدعو إلى إنتخابات رئاسية و برلمانية, تستطيعوا إذا إختلفتم معه أن تقولوا له مع السلامة. أما كل ما نختلف مع أحد نقول له أنت خائن و متآمر, أي كلام هذا؟!

    كنت أتمنى على الذين يتهمون أبو مازن و السلطة بالخيانة أن يبينوا لنا كم منهم حمل سلاحه و قاتل في غزة. هل منكم أحد يستطيع أن يستعمل مسدس؟! هل كان هناك 5 مليون جندي عربي و مسلم لتحرير فلسطين و أبو مأزن يمنعكم؟!! هل هناك 1000 طائرة عربية تدك تل أبيب و أبو مازن يترجاكم حتى تتوقفوا!؟ كفانا مهاترات و تخوين.
  • »طريق الوحدة (yaser)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    الوحدة الفلسطينية هي الخيار الوحيد لحل كل خلافات الشعب الفلسطيني لكن كيف يمكن ان توحد سياسة المقاومة الشريفة مع سياسة التنازلات عن الحقوق وعن الكرامة؟ برايي هذا مستحيل لذلك طريق الوحدة الوحيد للشعب الفلسطيني يكون عن طريق تصفية الطابور الخامس الذي ساوم على دماء الشعب الفلسطيني وتنازل عن الحقوق والكرامة, صلاح الدين قبل تحرير القدس وحد الأمة لكن كيف؟ عن طريق تصفية هذا الطابورالعميل ولا طريقة أخرى للوحدة من خلال الظروف الحالية.
  • »شكرا (yousef)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    لست كاتبامطلع من مرتبة السيد جميل النمري و لم أكن يوما منحازا لاى حزب لكنى كأى مواطن متابع للاحداث التى تجري فى المنطقة. الامر الذى لا أجد له تفسيرا حتى الان هو اصرار البعض على اتهام حماس بعدم الجدية فى توحيد الصف الفلسطينى. من الذى حاول اقصاء الاخر بعد الانتخابات أهى حماس المنتخبة ام سلطة رام الله من الذى أخذ يشتم المقاومة و يحملها تبعات العدوان و من ثم أخذ يطالب باموال المانحين أعتقد ان الامور واضحة..... كان الله فى عون الشعب الفلسطينى المسكين الذى يعانى و حكامه؟؟!! يتقاتلون فيما بينهم
  • »الى بعض المعلقين (جسوم)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    لا داعي للمزاودات واللعب على اوتار الوحدة الوطنية حماس خطر على الأردن ؟!!!!!!!!!!!!!!!!! حماس لا تريد وطن بديل حماس ترفض اسقاط حق العودة وهو ما ينسجم مع رغبة الاردن فكيف هي خطر وتقول لانها تريد الغاء منظمة التحرير كممثل وحيد للشعب الفلسطيني طيب سؤال هل منظمة التحرير حكر على فتح؟؟؟؟؟؟؟ يعني معاهم طابو انهم الممثل الوحيد للشعب الفلسطيني حتى لو بدهم يشربوه مية البحر وحتى لو تنازلوا عن فلسطين بدون نقاش!!!
    كمان انا مش فاهم حماس تتهمونها بتنفيذ اجندات اقليمية وتريد زعزة مصر وتهدد ما بعرف شو لا يكون حماس دولة نووية وانا مش عارف وعندها صواريخ عابرة للقارات كمان هسا انتم صرتم بمامن كعرب من الخطر الاسرائيلي وما ضل الكم مشاكل غير حماس؟!!! وبعدين دورولكم على سولافة غير حماس
  • »عودوا الى رشدكم (محمد الرواشده)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    يرد في مقال الكاتب جميل النمري تحليل لمجمل الواقع الفلسطيني الذي يعاني قبل بدء العدوان الاسرائيلي و بعده و اثناءه من تفسخ لوحدته و تبادل لاتهامات و ردات فعل غير منطقية لا تفي شعب فلسطين الذي ناضل و ضحى حقه بل تنقص من رصيد هذا الشعب المناضل .
    ثمة اصرار غريب و مرفوض على الاستمرار في رفض التوحد و اللجوء الى خيار الشعب الفلسطيني و ثمة اصرار من قبل طرف ما على ارتهان القرار الوطني الفلسطيني لبعض الاطراف الاقليمية .
    العجيب في الامر ان حرب دخل فيها شعب اعزل دونما استخلاص نتائجها و عبرها و المدهش ان لا رغبة حقيقية لحماس للدخول في بيت الوحدة الفلسطيتي و هذا لا يعفي الغير من المسؤلية الاخلاقية في مثل هذا الامر .
    لا يكفي التغني بالنصر و اي نصر يتحدث عنه و هذا النصر قضى على اناس ابرياء بين شهيد و جريح و اتى على بنية تحتية و احالها الى دمار و انقاض .
    ليعود الجميع الى القاعدة العريضة من الشعب الفلسطنيني و ليستمعوا الى رايهم و ليتوقفوا لحظة صدق مع شعبهم
  • »الوحده الوطنيه (احمد الجعافرة)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    شيء جميل ان نتحدث عن الوحده الوطنيه في فلسطين
    ومن الجميل ايضا ان نتحدث عن تداعيات نتائج الكارثه على الوحده الوطنيه في الاردن
    ذلك ان الهم واحد والقوى التي تطرح نفسها بديلا لمنظمة التحرير هي امتداد لقوى موجوده على الساحه الاردنيه
    خصوصا اذا عرفنا ان حماس تحاول بكل ما تملك من اوراق للضغط على الجامعه العربيه لالغاء احد اهم قرارات الجامعه العربيه الا وهو قرار الرباط الذي خول لمنظمة التحرير تمثيل الشعب الفلسطيني وزيادة في الحرس قالوا الممثل الشرعي والوحيد فكيف كانت منظمة التحرير ممثلا شرعيا ووحيدا يوم امس واليوم تصبح ليس ذلك بفضل جهود قيادات حماس وتلهي بعض الانظمه العربيه بماساة الشعب الفلسطيني
    فاذا كان هذا المؤتمر ابعد الاردن عن تمثيل الشعب الفلسطيني فاذا ماتم التراجع عن هذا القرار هل يفترض ان يعود التمثيل للدوله الاردنيه صاحبة التمثيل الاول ام انه سيعطى حق التمثيل لدولة اخرى تزاود على مصلحة الشعب الفلسطيني
    ندرك انه جرى تحت الجسر مياه كثيره منذ مؤتمر الرباط 1974 الا اننا ندرك في نفس الوقت ان مصلحة المواطن الاردني فوق كل اعتبار ومن يستكثر على الدوله الاردنيه التدخل في شؤنه فعليه ان يلعب بعيدا عن حمانا لاننا بالتأكيد لن نرضى بأن نكون حصان طرواده يستخدم لمره واحده فقط
    اقول هذا الكلام بعد ان سمعت بعض الاصوات التي تطالب بالتقارب الاردني الحمساوي معتقدين ان مصلحة الشعب الاردني في هذا التقارب متناسين الحكمه التي تقول اكلت يوم اكل الثور الابيض
    فهل نعوم مصلحتنا الوطنيه على شعارات فضفاضه لاتسمن ولا تغني من جوع
  • »الوحدة الفسطينية (أحمد خالد)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    الوحدة الفسطينية في مرحلة التحرر يجب أن تكون على أساس احترام المقاومة وحمايتها، لا طعنها في الظهر والتآمر عليها، وهذا ما تريده حماس وكل الشعب بل وكل الشعوب الحرة.
  • »استطلاع!!!!!! (احمد عبد الحليم)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    الى صادق العلي
    لقد ضحكت حتى كدت اختنق من الارقام التي اوردتها عن النصر لأنها يا سيدي نفس الارقام التي اوردها البعض بعد حرب تموز في لبنان .يبدولي ان الاستطلاعين قد اجريا في نفس المكان ,لا ادري اين لكن قطعاً ليس في غزه او لبنان .
  • »اعلم (majed)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    رسولنا محمد(ص)يقول "لا يفتي قاعد لمجاهد"وانت شايف يا محترم الطرف الاخر والله لا يعمل الا بما يرضي اليهود واقول لكم عندما تتكلم البندقية يصمت الجميع
  • »المصالحه (واحد فاهم الواقع كتير)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    بخصوص المصالحه بين فتح وحماس ..انا كمواطن عربي لا اؤيدها الا عند تصفية الخونه من قادة فتح ..لكي يكون هناك توافق وطني ومصالحه دائمه ..

    خطاب خالد مشعل او قادة حماس ،،هو صحيح مئه بالمئه ..وخصوصا عندما اشترطوا اخراج قادة حماس من سجون عباس، وعدم تسليم اموال اعمار غزه للفاسدين .. اريد ان اركز على قضية الفاسدين هذه .، انت تعرف لنا تجارب مريره مع هؤلاء الفاسدين ،، وانت على ما اعتقد تعرف كم هي ارصدة هؤلاء الفاسدين في البنوك .. وكلها اموال الشعب الفلسطيني التي اختلسوها وسرقوها ،، وبالطرف المقابل تعرف كم هي ارصدة قادة حماس او القاده المسلمون او الشرفاء ان كان لديهم نقود يضعوها بالبنوك .

    وانت تعرف من التزم بخيار المقاومه وتعرف من التزم بخيار الاستسلام .. يقول عباس اذا كانت المقاومه ستبيد الشعب ما بدنا اياها .. وانا اقول اذا كانت السياسه ستذهب كرامتنا ما بدنا سياسه .

    يا ريت لو يكتفي عباس واعوانه بدورهم السياسي ويبتعدوا عن الفساد .. لرايت مصالحه فوريه والان .. ولكن فسادهم وخيانتهم لفلسطين وشعبها هي من تقف حائل امام المصالحه الوطنيه .

    بكفي لهون .. وعلى ما اعتقد انه الشعوب عارفه الصحيح ..وبطل حد يقدر يسرح فينا.
  • »كفاكم هجوما على المقاومة (قاسم)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    1- من متى اصبح الدفاع عن الاوطان اجندة اقليمية ؟؟ من متى اصبحت الدفاع عن الارض محور ايراني سوري؟ المقاومة الاسلامية تأسست عندما كانت السفارة الاسرائيلية في طهران زمن الشاه فهل عندما اصبحت ايران عدوة لاسرائيل اصبحت عدوة للعرب؟!!!
    2- اي محور سوري تتحدثون عنه؟ هل سوريا قادمة من كوكب اخر انها عمق استراتيجي لنا وسقوطها سقوط للعرب كما كان سقوط العراق سقوط للعرب وهل طهران ودمشق اخطر من تل ابيب؟؟؟!!! عجبي من هذا الزمن الغريب الذي يتحدى اي منطق
    3- هل صار تجار الاسمنت والحديد الذين باعوه في الليل لبناء الجدار العازل ونددوا به في الصباح هل اصبح هؤلاء شرعية؟ هل مهربوا الخلويات واصحاب الابراج في الخارج واصحاب الحسابات في بنوك سويسرا ابطال نضال وشرعية؟
    4- بالعربي بالهندي بالفيتنامي لن وسوف لن تقبل امريكا واسرائيل بحماس وكذلك حلفاؤها بالمنطقة فعن اي حوار تتحدثون هل تظنون ان السلطة تستطيع ان تعقد حوارات او تتفق مع حماس على اي شئ ؟؟ هل تملك من امرها شئ ؟ السلطة فقدت شرعيتها كل الفصائل وليس حماس وحدها تبنت نهج المقاومة فمن اراد ان يسقط سلاح المقاومة فقد شرعيته فلسطينيا وعربيا واسلاميا فأي حوارات تتحدثون عنها
  • »حرام (ماجد)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    هل تعتقد ان السلطة تريد المصالحة؟ السلطة التي فيها دحلان سعيد جدا لماحصل والهباش يقول ان الجرحى ضربتهم حماس وعبد ربه يقول
    حماس لصوص ومجرمين وانت تعلم (واقسم بالله انك تعلم) من اللصوص ومن المجرمين ومن الذين يضحون باموالهم واولادهم و يسكنون المخيمات لله تعالى اولا ولاجل قضيتهم وشعبهم ثانيا وليس لهم لا قصور ولا فلل ولا ارصدة في دبي وسويسرا
  • »الملاحظ لمهرجان النقابات (martuyr)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    نعم حماس تعتبره نصر لأنها لم تخسر شيء لأن الشعب الذي خسر فقادتها(قادة حماس) اختبؤا بالانفاق... و لان السلطة من اليوم الأول و هي تطرح عليهم الوحدة... و لكن يتذرعوا بذرائع لا اساس لها حتى اصبحوا يشنوا حربا على ابو مازن و نسيوا العدو الذي قام بالجرائم... يريون اقليما مستقلا و الملاحظ لاحتفال النقابات بالأمس يرى خارطة غزة لوحدها... اخذوا الاعتراف من ايران و قطر و سوريا.. لكم الله يا شعب غزة.. و حسبنا الله و نعم الوكيل
  • »كفاكم تثبيطاً للمقاومة (Salim)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.....

    والله الذي لا إله إلا هو إن فصائل المقاومة لهي أشرف وأفضل من سلطة الفساد في رام الله وأقول للذي يراهن علي الفاسدين في فتح إن النصر آت لا محال كيف لا وهو وعد الله عز وجل للطائفة المؤمنة الظاهرة على الحق في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس غير مبالين بالمؤامرات التي تحاك ضدهم. كلنا يعلم بالتحركات المشبوهة لحركة فتح في غزة قبيل تحريرها من أيدي الفاسدين المتسلطين. إن حركة فتح انتهت باغتيال ياسر عرفات وإبعاد شرفاء فتح عنها وتسليمها للطغاة والفاسدين وفتح لن تعود إلا بعودة شرفائها الذين يسيرون على نهج المقاومة. وأناشد الجميع بقراءة الآيات الشريفة من سورة آل عمران من الآية 168 لتعلموا المنافقين والمثبطين لنهج المقاومة وتحرير فلسطين من أعداء الإنسانية وأعداء الدين. والله لا أدري أي خيانة أكثر من القبول بمحاورة من يقتلون الشعب الفلسطيني بدم بارد والرفض القاطع لمحاورة المقاومة التي هي من الشعب الفلسطيني.
  • »امتحان الوحدة يكون في المعركة (مجمد الخواجا)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    اثبت الفلسطيني الوطني انه موحد في غزة عندما قاوم جنبا الى جنب وتجلى ذلك في الاتفاق على تسمية المعركة بالفرقان وهي كانت كذلك من لم يذهب لقمة غزة ومن الذي حمل المقاومة مسؤولية العدوان ومن الذي قمع المظاهرات لانها تحمل رايات المقاومة ومن الذي يحمل سلاح على شعبة وعند الاعتداء على هذا الشعب لم نره وأقصد الخليل ثمان اي وحد تخل بالمقاومة فهي خيانة؟
  • »صحيح تماما يا استاذ جميل (غزاوي)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    يا استاذ مشروع حماس والاخوان المسلمون في فلسطين مشروع ظاهر وواضح ولم يعد مخفي فالتناقض الايدولوجي والمصلحي البرغماتي مع م ت ف هو الاساس وستم تدمير مشروع كل ما انجز في نصف قرن من اجل الجلوس مكان السلطة والمنظمة ،فلسطين الان ورقة بيد المحور الايراني والدمشقي والقادم اخطر، ولكن الشعب الفلسطيني سيقول كلمته قريبا وسترى حماس وكوارثها ومهازلها السياسية الى اين ستذهب هي وقيادتها ومشعلها الخافت!
  • »احترموا عقولنا (فراس)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    من حق الكاتب أن يحشد الدلائل على صحة آرائه " المسبقة " ولكن من حقنا أن يحترم عقولنا فلا يقتطعها من سياقاتها أو يغفل الدلائل المضادة.
    ربما يعتقد بعض الكتاب أنهم متابعون أكثر من قرائهم ولكن هذا غير صحيح وعلى الكتاب أن يحترموا حقيقة أن المعلومة لم تعد حكرا على أحد وأصبحت ملكا للجميع.
    يتحدث الكاتب عن خطاب خالد مشعل " الذي قد نختلف مع بعض ما جاء فيه " ولكنه يهمل خطابات محمود الهباش وياسر عبد ربه الذي أصبح ناطقا باسم فتح مع أن الموافقة على عضويته في فتح لم تصدر بعد!
    ويتحدث عن اسامة حمدان ويغفل ان عزام الأحمد تكلم قبله في حوار قناة العربية وقال بان حماس وقيادتها هم أطفال صغار أمام عمالقة فتح!
    وينسى أيضا التصريحات الرائعة للمايستروا نمر حماد الذي حمل حماس مسؤولية الجريمة بدلا من إسرائيل!، ونبيل عمرو الذي يقول أن حماس أغرار بالسياسة وكأن التاريخ النضالي لفتح يعطيها شيكا على بياض للاستمرار بقيادة الشعب الفلسطيني وإن كانت هذه القيادة ستوصل إلى الهاوية .
    مشكلة الفلسطينيين أنه لم يعد هناك شيء إسمه فتح واحدة تتحدث معها حماس.. هناك قيادة للسلطة ومعظم من حولها هم ليسوا من فتح ابتداءا بسلام فياض والهباش وليس انتهاءا بعبد ربه
  • »يا فرحة اسرائيل بكم ..... (جمال)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    الى الاخوة المعلقين:لقد كان احد هواجس الاسرائيلين قبل عدوانهم اللئيم على غزة هو ان يكون لهذا العدوان دور في توحيد الصف الفلسطيني ،اما وبعد انتهاء هذا العدوان ومع سقوط الآف الشهداء و الجرحى دون ان يأتي ذلك باي اثر يذكر على صعيد الوحدة ،وهذا ما نلمسه جميعا من المواقف المتشنجة من حركة حماس تجاه السلطة،فأن اسرائيل الآن باتت مرتاحة و ايقنت انها حققت ما تريد دون اي خسائر مادية او سياسية تذكر ،ومن يتوهم منا ان اسرائيل خسرت سمعتها في عدة دول بالعالم ،عليه ان يتذكر ان اسرائيل مرت بهذه التجربة عدة مرات و استطاعت في كل مرة ان تستعيد عواطف شعوب هذه الدول لتصب عندها،وقضية الطفل الشهيد محمد الدرة خير مثال على ذلك.
    لسان حال المسؤولين الاسرائيلين يقول لكم ايها المعلقين احسنتم بتعليقاتكم هذه والتي تزيد من هوة الشرخ ما بين حماس و السلطة،وانتم بذلك تقدمون لنا خدمة مجانية ما بعدها خدمة ،بحيث تعطونا الذريعة لنقول للدول الغربية التي تطالبنا بأجراء مباحثات سلام مع الفلسطينين ،لنجيبهم بدورنا :مع من نتحدث اذا كان الفلسطينيون انفسهم غير قادرين على العيش بسلام في ما بينهم.واخيرا نقول ان السيد ميتشل والذي تم تعينه كمبعوث لمنطقة الشرق الاوسط من قبل الرئيس الامريكي اوباما ،سوف يذكر بتقريره بعد زيارته المرتقبة للمنطقة:ان اسرائيل تقر بحقوق للشعب الفلسطيني ،ولكن المشكلة انه لا يوجد هناك طرف فلسطيني يمكن الركون اليه للمضي بهذه الحقوق ،وبهذا سيكون مطلب ميتشل من الفلسطينين هو :عليكم اولا ان تتفقوا فيمابينكم ،ليتم عندها الاتفاق مع الجانب الاسرائيلي.وهكذا تعود القضية الفلسطينة الى المربع الأول بفضلنا نحن و ليس من التعنت الاسرائيلي.
  • »نقاط (ابو خالد)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    1- ماذا قدم المعتدلون العرب ومستسلمي اوسلو وخارطة الطريق للأمة غير التنازل عن 80% من فلسطين التاريخية وجدار عازل واسقاط حق العودة ضمنيا وربما التنازل عن القدس من تحت الطاولة
    2- بدأتم المفاوضات بأرض مقابل سلام ثم سلام مقابل سلام ثم سلام مقابل حرب طاحنة على الأمة العربية حرقت الاخضر واليابس
    3- هل التفاوض اصبح نهج حياة؟ هل نتفاوض لأجل التفاوض؟
    لقد شارفتم على ربع قرن من المفاوضات الانهزامية العبثية التي قامرت بمصير الامة بأسرها
    4- كيف وبأي عين ستبرر الانظمة لشعوبها تصرفاتها الهزيلة في رد العدوان
    5- اين معاهدة الدفاع المشترك رميناها بعرض الحائط!!!
    6- ماذا جرى بخصوص رفع قضية جرائم حرب على اسرائيل واستدعاء الامين العام للامم المتحدة لسماع شهادته لماذا كل الزجل الاعلامي يدور حول الفصائل والوحدة واعادة الاعمار فاصبحت كالجزرة التي نلهث خلفها
    7- انا كأردني ارفض مخطط الوطن البديل ومن يقاوم الوطن البديل غير المقاومة؟ اجيبوني؟؟
    اما جماعة السلطة فهم متآمرون فلماذا هذه الشيزوفرينيا ترفضون وطن بديل وتتكاسلون عن دعم المقاومة!!!!
  • »رأي غير مقبول (أحمد)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    ياسيدي الكاتب حماس وفصائل المقاومة هي الوحيدة التي لها حق تمثيل الشعب الفلسطيني في الوقت الحالي ، أما من تسمى بالسلطة فهي غير الشرعبة؛ فمن جهة عباس انتهت فترة ولايته وفياض يرأس حكومة غير شرعية. ما يسمى بانقلاب حماس لم يكن أكثر من تصحيح وضع ، فالشرطة كان لابد ان تتبع لوزير الداخلية المنتخب ولبس لشخص أو حزب آخر كما كان الوضع مع دحلان وعباس
  • »السياسة غير الحرب (خالد السلايمة)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    خلال الحرب على غزة كنا كلنا حماس و كنا قلبآ واحدآ ضد العدو

    و لكن الآن واضح تمامآ مدى تعنت حماس و تشنجها في موضوع المصالحة

    طيب, دعونا نستمع إلى آراء المعلقين و الناس الداعية إلى عدم المصالحة لأن بعض قادة فتح متآمرين و الفساد ونوكيا! و ولكن هل هذا منطق؟ أي سياسة هذه تتحدثون عنها؟ أي فلسطين تتكلمون عنها يا جماعة؟ إن عدم المصالحة هو هدف إسرائيلي إستراتيجي واضح و إستمرار نهج حماس في عدم المصالحة لهو تحقيق للمصلحة الإسرائيلية العليا و حماس تتحمل ذلك 100%.
  • »حماس ذكية (ابو عون)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    صدقوني إن ما قامت وتقوم به حماس منذ استشهاد احمد ياسين والرنتيسي لهو دليل على الدهاء والخبث، فهناك لغة اعلامية واحدة تعمم على حماس وأنصارها باتجاه مركز (حتى لو لم يكن صدقا)، هناك مخطط تسعى من خلاله لتدمير كل ما أنجزته الثورة الفلسطينية والشهيد أبو عمار من وحدة التمثيل واستقلالية القرار عن أي إلحاق أو تبعية إقليمية ودولية، حماس دخلت حرب غزة لتذكر الناس أن غزة هي مزرعتها وإقطاعيتها، وأنها هي من يمثل الشعب الفلسطيني (باعتراف الجزيرة)، حماس تتقدم بخطى ثابتة نحو مستقبل ضبابي غامض مدعوم بقوى الإقليم الثوري الممانع، ولن يوقف حماس عن نهشها للمشروع الوطني واستخدامها للدين والشعارات واستعمال أهالي غزة كرهينة بيدها، لن يوقفها أحد، صدقوني
  • »حماس ليست الحل (ابو السعود)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    اذا اردنا ان نعترف بأن السلطه غير مؤهله لاداره الصراع ضد الاحتلال فيجب ان ان نضع العاطفه جانبا وأن نقر ايضا بأن حماس لن تكون البديل المناسب على الاطلاق وسوف تكون خاسره سلفا مهما حاولت ( هل يعقل ان يكون خالد مشعل قائدا للشعب الفلسطيني ؟ ) اذا لابد من صيغه ثالثه والبدائل موجوده في الشعب الفلسطيني
  • »لماذا العتب دوماً على حماس؟ (لينا خالد)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    اختلف كليا مع الكاتب جميل النمري في طرحه اليوم، عن اي وحدة وطنية نتحدث؟ اين كانت فتح عندما كانت الاطفال والنساء يستشهدون بالعشرات, هل نسي الاستاذ النمري ان فتح منعت الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية حتى من المظاهرات تضامنا مع اهل غزة، الم يستمع لخطابات رؤساء السلطة في اوائل الايام عندما كانوا يتغنون باندحار حماس من غزة؟؟، وكيف اختلفت لهجتهم عندما شعروا ان النصر حليف المقاومة؟
    ومن اين اتي الكاتب بمقولة ان اسرائيل كانت لا تنوي القضاء على حماس، جميع تصريحات قادة اسرائيل كانت تفيد بان اسرائيل تنوي فقط القضاء على حماس، وما رأيناه هو القضاء على الاطفال والنساء والمواطنين العزل الذين سقطت بيوتهم على رؤسهم، لقد فشلت اسرائيل في القضاء على المقاومة وذلك لاستبسال المناضلين هناك، فلمااذا عندما اصبح النصر حليفنا، اصبحنا نغير مقولات حتى قادة اسرائيل؟
    اعتقد بعد الدرس القاسي الذي تلقاه اهلنا في غزة بانه قد آن الاوان ليقرروا هم من يحكمهم ولا يستمروا دوما بدفع فواتير نزاعات السلطة مع حماس وغيرها
    الم يحن الوقت بالفعل للتحرر من فكرة ان السلطة هي من يمثلنا وانها لم يعد لها اي علاقة بتحرير فلسطين او حتى باقامة الدولة الفلسطينة على ارض فلسطين، اصبح الوضع لدى السلطة هو تحقيق المكاسب الشخصية لا غير حتى ولو كانت على اجساد الشهداء
  • »كفاكم يا حماس (عقل حر)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    يا حماس يا شرفاء فلسطين كفاكم مراوغة كفاكم عزة وشرفا, ألا تسمعون ألا تفهمون .. متى ستريحونا و تركعوا مثلنا لإسرائيل؟
    صدقونا ستجدوا الخير الكثير: مناصب و رواتب و هدايا وسيارات ومنازل فارهة، إنها حقيقة إني لكم ناصح أمين.
    كفاكم سعة في الأفق وبعدا في النظر، ألا تعتبوا من الأذكياء عباس وفياض! لقد فتحت لهم الأبواب والأحضان والدعم بعد حصولهم على أشرف الأوسمة : قبلة الشقراء ليفني. لكن هيهات وللأسف طبع على قلوبكم بالإيمان !!
  • »اين الشعب الفلسطيني من هذا ؟ (بشير ابوالذهب)

    السبت 24 كانون الثاني / يناير 2009.
    القول الفصل يجب ان يكون للشعب ,
    فالشعب الفلسطيني هو من اختار حماس وادخلها في اداره شؤونه , والصراع الحالي بين الفئتين يتم وكأنه لا يوجد شعب .

    لماذا الشعب الفلسطيني لا يتدخل ويضع حدا لهذا الصراع الداخلي الذي يظهر بانه لن ينتهي وسيبقى يراوح في مكانه.
    والواضح من هذا الصراع بانه سيضيع كل جهود وتضحيات الشعب الفلسطيني على مدى عمره ومنذ بداياته.

    لا يجوز للشعب ان يكون متفرجا ويسلم امره لمجموعات تريد فرض هيمنتها على شعب بكامله .

    الشعب الفلسطيني قاوم اسرائيل على مدى عقود طويله , والان يسلم امره لمجموعتين منه تريد سلب ارادته .

    يجب على الشعب الفلسطيني ان يقول كلمته ويقول لهما كفى فانا موجود والسلطه لي وليس لبعض الافراد التي تاهت عن الطريق الصحيح وهي مصلحه الشعب اولا.
    فكما الشعب اختار حماس لاداره شؤونه عليه ان يوقف هذا الصراع على السلطه وان يختار من جديد من يمثله لان مصلحته ترى ذلك الان.
1 2