4900 مخالفة لتعليمات امتحان "شتوية التوجيهي"

تم نشره في الاثنين 20 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 21 تموز / يوليو 2015. 09:41 صباحاً

آلاء مظهر

عمان- سجلت لجان الامتحان بوزارة التربية والتعليم 4900 مخالفة، منذ بدء امتحانات الدورة الشتوية لشهادة الدراسة الثانوية العامة (التوجيهي) وحتى أول من أمس، وفق مصدر مسؤول في الوزارة.
وقال المصدر لـ"الغد" أمس، إن "لجان الامتحان اتخذت إجراءات عقوبات بحق مرتكبي المخالفات، تراوحت بين توجيه إنذارات وإلغاء مبحث، وحرمان من دورة، أو دورتين، وتحويل للقضاء".
وأكد أن الوزارة "تعمل على تطبيق تعليمات الامتحان بدقة، ولن تسمح تحت أي ظرف بالتهاون، وتتوخى تحقيق العدالة بين جميع الطلبة".
وأضاف أن كوادر تصحيح أوراق امتحانات الثانوية العامة فرغت من تصحيح مباحث الثقافة العامة ومهارات الاتصال، والكيمياء والحاسوب، لافتا إلى أنه يتم حالياً تصحيح مباحث الفيزياء والرياضيات.
إلى ذلك، واصل نحو 90 ألف مشترك ومشتركة من طلبة (التوجيهي) من الفروع الأكاديمية والمهنية أمس تأدية الامتحان في المباحث المقررة على جدول الامتحان، حيث امتحن طلبة "الأدبي" بمبحث الجغرافيا (المستوى الثالث)، وطلبة الإدارة المعلوماتية بمبحث المحاسبة المحوسبة (المستوى الثالث)، كما امتحن طلبة التعليم الصحي بمبحث فسيولوجيا (المستوى الثاني)، وطلبة "الصناعي" بالفيزياء الأساسية (المستوى الثاني).
وتباينت آراء طلبة الإدارة المعلوماتية حول مبحث المحاسبة المحوسبة؛ ففي حين شكا عدد من الطلبة من "صعوبة بالغة" في الأسئلة، وصفها آخرون بأنها "سهلة ومناسبة".
فيما أبدى طلبة "الأدبي" و"التعليم الصحي" ارتياحهم من مستوى ونمطية الأسئلة، لافتين إلى أن الأسئلة جاءت "سهلة ومباشرة وضمن المقرر المدرسي"، وأن "المدة الزمنية المخصصة للامتحان كانت كافية".
وقال الطالب فارس عمر إن الأسئلة كانت "صعبة وتحتاج إلى وقت طويل لحلها"، واعتبر أنها "فوق المستوى التحصيلي للطلبة ولم تراع مستويات وقدرات الطلاب المختلفة"، مشيرا الى انه وزملاءه في القاعة لم يستكملوا حل جميع الأسئلة، فيما رأت الطالبة سرى مجدي أن الامتحان كان ضمن "المتوسط"، وأن المدة الزمنية كانت "كافية" بالنسبة لها، و"تتناسب مع قدرات الطلبة".
بدورها، أشارت الطالبة ريم زيدان "أدبي" ارتياحها ورضاها عن الامتحان، مبينة أن الأسئلة كانت واضحة وتتناسب مع قدرات الطلبة.
 ولم يختلف رأي طلبة "التعليم الصحي" في أسئلة مبحث فسيولوجيا، وكذلك طلبة "الصناعي"، حيث أكدوا أن أسئلة الامتحان كانت من ضمن المنهاج المقرر، ولا غموض فيها، لافتين إلى أن الامتحان كان سهلا ومناسبا لقدراتهم، وأن الأجواء كانت مريحة داخل قاعات الامتحان والمدة الزمنية كافية.
إلى ذلك، تفقد أمين عام الوزارة صطام عواد قاعات الامتحان في عدد من المدارس التابعة لمديرية التربية والتعليم لمنطقة البادية الجنوبية شملت مدارس الحسينية الثانوية المختلطة والهاشمية الأساسية للبنين والهاشمية الثانوية للبنين.
كما تفقد عواد قاعات الامتحان في عدد من مدارس مديرية التربية والتعليم لقصبة معان، شملت مدرسة نسيبة المازنية للبنات والضاحية الأساسية المختلطة وأم الحكم الأساسية المختلطة اطمأن خلالها على سير الامتحان في تلك القاعات.

التعليق