"الرياضي أرامكس" يخسر أمام المحرق في "سلة" أبوظبي

تم نشره في الأحد 1 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 صباحاً

أبوظبي- الغد- تعرض الرياضي أرامكس ممثل كرة السلة الأردنية الى خسارته الثالثة على التوالي أمس السبت، وأنهى الدور الأول في المرتبة الأخيرة لفرق مجموعته، ضمن بطولة أبو ظبي الدولية الأولى، والتي ينظمها نادي الجزيرة الاماراتي احتفالا بالعيد الـ12 لتأسيس اتحاد دولة الإمارات.
وخسر الرياضي امام المحرق البحريني 63-76، بعد أن كان قد خسر أمام الأهلي المصري 69-81، وأمام جمعية سلا المغربي 62-106.
 وبحلوله في المركز الرابع على سلم ترتيب المجموعة الأولى، فإن نظام البطولة يحتم على الرياضي ارامكس ملاقاة بطل المجموعة الثانية، وهو الأفريقي التونسي الذي حقق العلامة الكاملة في مجموعته متفوقا على الجزيرة الإماراتي وسبورت الفلبيني والنصر الليبي. وأعلنت اللجنة المنظمة للبطولة أن الدور ربع النهائي سيقام اليوم الأحد، وأرجأت إصدار الجدول حتى ساعة متأخرة من الليلة الماضية إلى حين انتهاء كافة المباريات، مع ترجيح ان تقام مباراة الرياضي والأفريقي في وقت مبكر مراعاة للعدالة في توزيع ساعات الراحة اللازمة لكافة لاعبي الفرق المشاركة.
الرياضي 63 المحرق 76
عجز الرياضي ارامكس عن سد الفجوة التي خلفها غياب عملاق الارتكاز علي جمال بسبب الإصابة وجلوسه للمباراة الثانية على التوالي على مقاعد البدلاء، ولم يجد المدرب عماد السعيد من بديل سوى إشراك احمد عبيد "الأقل طولا" في عمق المنطقة، فكانت مهمة محترف المحرق اللاعب الأميركي كريس شانين سهلة نسبيا في منع النقاط عن سلة فريقه.
 ورغم البداية القوية التي سجلها ممثل السلة الأردنية وتقدم من خلالها 12-6، معتمدا على اختراقات وتصويبات محمد جمال ومجدي الغزاوي ومحمود ماف، إلا أن الفريق البحريني دخل في أجواء المباراة عن طريق ثلاثيات محمد عبد المجيد وعلي عباس، فنجح في ادراك النتيجة والتقدم مع نهاية الفترة الأولى 18-14.
ومع انطلاق الربع الثاني تراكمت أخطاء لاعبي الرياضي، واستغل المحرق الهجمات السريعة خير استغلال، وسجل أحمد حسن وحسين السيد على التوالي، وتعددت الأخطاء الشخصية لتقول الرميات الحرة كلمتها لفترة من الوقت قبل أن ينعش غزاوي مقاعد البدلاء بثلاثية رد عليها عباس رافعا فارق النقاط لمصلحة المحرق 32-26.
وفي الربع الثالث لم يحسن لاعبو الرياضي استغلال انخفاض مستوى منافسهم وخصوصا، ليعود المحرق ويحكم قبضته على المباراة خصوصا عبر لاعب الارتكاز الأميركي كريس شانين الذي سجل من أغلب الكرات التي وصلته ليرتفع الفارق إلى 11 نقطة 53-42. وفي الربع الأخير تبادل الغزاوي وعباس تسجيل الرميات الثلاثية مع تواصل التفوق النسبي لصالح المحرق والذي إستفاد من تسرع لاعبي الرياضي خصوصا في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء.
ولم ينجح الوقت المستقطع الذي طلبه عماد السعيد في الحد من تهور لاعبيه الذين لم يجدوا بدا من الاستسلام للخسارة في نهاية المطاف بفارق 13 نقطة 63-76.

التعليق