البطولات المحلية الاوروبية

برشلونة لتضميد جراحه الأوروبية ومهمة سهلة لبايرن ميونيخ

تم نشره في الخميس 28 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 28 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 01:08 مـساءً
  • نجم برشلونة نيمار (يسار) يحتفل مع زميله أليكسي سانشيز بتسجيله في مرمى بلد الوليد في وقت سابق -(أ ف ب)

نيقوسيا- يسعى برشلونة الى تضميد جراحه الاوروبية اثر تلقيه اول خسارة له هذا الموسم باشراف مدربه الجديد الارجنتيني جيراردو مارتينو بسقوطه امام اياكس امستردام الهولندي 1-2 في دوري ابطال اوروبا، وذلك عندما يحل ضيفا على اتلتيك بلباو في مواجهة قوية في المرحلة الخامسة عشرة من بطولة اسبانيا.
ويتصدر الفريق الكاتالوني والذي لم يخسر محليا بعد، الترتيب متقدما بفارق 3 نقاط عن منافسه المباشر اتلتيكو مدريد و6 نقاط عن منافسه التقليدي ريال مدريد. بيد ان موقع بلباو صاحب المركز الخامس لن تكون سهلة.
واعترف مدرب برشلونة مارتينو وصانع الالعاب تشافي بان الفريق لم يكن يستحق الخروج فائزا ضد اياكس امستردام وتحدث الاخير عن "ان لاعبي اياكس كانوا اكثر اصرارا على تحقيق الفوز"، في حين اكد المدرب بان "لاعبي فريقي افتقدوا الى الحيوية طوال الدقائق التسعين وكانت تمريراتهم غير دقيقة".
واضاف "لا شك بان الفريق المنافس كان اكثر سرعة، واكثر دقة وتفوق علينا في مختلف المجالات". وتابع "ربما تراخينا بعض الشيء لاننا ضمنا التاهل في الجولة السابقة، لكن كان يتعين علينا ان نحسم صدارة المجموعة خصوصا باننا لعبنا 40 دقيقة ضد عشرة لاعبين".
اما جيرار بيكيه فكان لسان حاله مماثلا لمدربه وزميله بقوله "لقد خضنا اسوأ شوط اول منذ فترة طويلة. لم نتمكن من صنع اي فرصة خطيرة. يتعين علينا ان نتحسن في هذه الناحية. انها ليست صورة برشلونة الحقيقة".
ومن المتوقع ان يواصل اتلتيكو مدريد ضغطه على برشلونة عندما يحل ضيفا على الشي الصاعد هذا الموسم الى الدرجة الاولى.
واراح مدرب اتلتيكو الارجنتيني دييغو سيميوني بعض لاعبيه الاساسيين خلال رحلته الى روسيا حيث واجه زينيت سان بطرسبرغ الثلاثاء الماضي في دوري ابطال اوروبا بعد ان ضمن صدارة المجموعة والتاهل الى الدور ثمن النهائي.
ويملك فريق العاصمة قوة هجومية ضاربة بوجود دافيد فيا والبرازيلي الاصل الاسباني الجنسية مؤخرا دييغو كوستا بالاضافة الى ادريان لوبيز وصانع الالعاب كوكي الذي تهافت عليه ابرز الاندية الاوروبية.
ويخوض ريال مدريد مبارة سهلة على ارضه ايضا ضد بلد الوليد ولم يعرف ما اذا كان نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو سيشارك فيها بسبب اصابة في ساقه وغاب على اثرها عن لقاء فريقه ضد غلطة سراي التركي (4-1) في دوري ابطال اوروبا مساء الاربعاء.
وفي المباريات الاخرى، يلتقي خيتافي مع ليفانتي، وفياريال مع ملقة، وسلتا فيغو مع الميريا، واسبانيول مع ريال سوسييداد، وبيتيس مع رايو فاليكانو، وغرناطة مع اشبيلية، وفالنسيا مع اوساسونا.
المانيا
ستكون مهمة بايرن ميونيخ في غاية السهولة عندما يستضيف اينتراخت برونشفايغ في المرحلة الرابعة عشرة من بطولة المانيا وبالتالي من المتوقع ان يحافظ على رقمه القياسي في عدم الخسارة محليا الى 39 مباراة على التوالي.
ويحلق الفريق البافاري خارج السرب محليا واوروبيا بدليل جمعه 35 نقطة من اصل 39 ممكنة هي افضل انطلاقة لاي فريق في تاريخ البوندسليغا كما ابتعد عن غريمه التقليدي بوروسيا دورتموند بفارق 7 نقاط بفوزه عليه في عقر داره بثلاثية نظيفة. اما اوروبيا، فحصد 15 نقطة من اصل 15 في دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا مسجلا كما هائلا من الاهداف.
وبدأ مهاجمه الجديد ماريو غوتسه يستعيد تألقه بعد غيابه عن مطلع الموسم الحالي بداعي الاصابة، وقد سجل في مرمى دورتموند فريقه السابق السبت الماضي، وفي مرمى سسكا موسكو في دوري الابطال.
في المقابل، يأمل باير ليفركوزن في النهوض من كبوته بعد الخسارة المذلة التي مني فيها على ارضه امام مانشستر يونايتد بخماسية نظيفة عندما يلتقي مع نورمبرغ.
وارتكب الفريق الذي يشرف عليه مدافع ليفربول السابق الفنلندي سامي هيبيا العديد من الاخطاء الدفاعية في مواجهة الشياطين الحمر ولم يشكل خطورة تذكر على مرمى الحارس الاسباني دافيد دي خيا.
وفي المباريات الاخرى، يلتقي فولفسبورغ مع هامبورغ، وماينتس مع بوروسيا دورتموند، وهوفنهايم مع فيردر بريمن، وشالكه مع شتوتغارت، وهانوفر مع اينتراخت فرانكفورت، وبوروسيا مونشنغلادباخ مع فرايبورغ.

(ا ف ب)

التعليق