فيتل وويبر مستعدان لمعركة أخرى وأخيرة في "فورمولا 1"

تم نشره في الجمعة 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً

ساو باولو - يتمنى سيباستيان فيتل ختام هذا الموسم من بطولة العالم لفورمولا 1 للسيارات بعدد قياسي من الانتصارات، بعدما ضمن اللقب الرابع على التوالي بينما يأمل مارك ويبر زميله في رد بول أن ينهي 12 عاما في البطولة بفوز وداعي في البرازيل.
لكن لن يكون للسباق الختامي للموسم يوم الأحد المقبل سوى فائز واحد في حلبة انترلاجوس في ساو باولو وقد لا يسهل توقع النتيجة مثلما قد يوحي الأداء في الفترة الماضية.
فلن يقدم أي منهما هدية فهما زميلان غريمان العلاقة بينهما فاترة لكنها احترافية وهما يقتربان من نهايتها.
وقال كريستيان هورنر مدير رد بول للصحفيين خلال سباق جائزة أميركا الكبرى الأحد الماضي بعدما أصبح فيتل أول سائق يفوز بثمانية سباقات متتالية خلال موسم واحد "لن يرغب مارك في أن يحصل على الفوز كهدية. سيكون من الرائع أن نراه منتصرا في سباقه الأخير.. يالها من طريقة للرحيل".
وأضاف "سيباستيان سيسعى من أجل ذلك الرقم القياسي أيضا وكالعادة سيكون قتالا مباشرا بين الاثنين". ولدى فيتل الآن 12 انتصارا هذا الموسم ويفصله فوز واحد عن رقم قياسي حققه مواطنه مايكل شوماخر في 2004 حين فاز في 13 سباقا على التوالي وهو قادر على معادلة رقم قياسي صمد 60 عاما بتحقيق تسعة انتصارات متتالية مثلما فعل الإيطالي البرتو اسكاري في موسمي 1952 و1953.
أما الاسترالي ويبر فهو بلا اي انتصار طيلة الموسم وفقد فرصة للفوز في ماليزيا بعدما تجاهل فيتل أوامر الفريق باحتفاظ كل منهما بموقعه ليتجاوز زميله. ولو توفرت فرصة لتصحيح ذلك فسيكون هذا جيدا.
وويبر (37 عاما) هو أكبر سائقي البطولة سنا وبأدائه في أوستن بولاية تكساس الأميركية أظهر أنه مستعد بالفعل لبدء مغامرة جديدة في سلسلة سباقات لومان للتحدي مع فريق بورشه كما أظهر أيضا أنه لا يزال يتمتع بالسرعة. (رويترز)

التعليق