قال إن المملكة لم تتعرض لضغوط أو تتبرع بذلك، وأن الأمر متروك للمشاورات

جودة يوضح مسألة شغل الأردن لمقعد السعودية

تم نشره في الاثنين 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة - (ارشيفية)

الغد- رصد- قال وزير الخارجية ناصر جودة إن الأردن لم يتعرض لضغوط أو تبرع بشغل مقعد السعودية في مجلس الأمن.

وأضاف في مقابلة مع برنامج "نبض البلد" على فضائية رؤيا ليل الأحد الاثنين، أن "الأردن سيتخذ القرار الأنسب لمصلحته بعد التشاور والتوافق مع الأشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي".

وأشار إلى أن "موضوع شغل الأردن لمقعد السعودية في مجلس الأمن هو وليد الساعة وهو موضوع في غاية التعقيد".

وبين أنه "لا يستطيع القول إن المملكة ستشغل هذا المقعد، بل ما استطيع قوله هو إن الأردن لم يتعرض لضغط أو تبرع أو انسحب من مجلس حقوق الإنسان لأجل ذلك".

وأضاف وزير الخارجية أن "أحد المقاعد للأعضاء غير الدائمين في مجلس الأمن مخصص عرفا إلى عرب آسيا أو أفريقيا، وفي هذه الدورة هو لآسيا".

وقال إن "المملكة العربية السعودية ترشحت إلى هذا المنصب، قبل أن تعتذر عن عدم قبوله، مشيرا إلى أن قرارهم سياسي وسيادي".

وتابع" أن المقعد على دولة عربية من عرب آسيا شغله، موضحا أن لبنان شغلته مؤخرا بالإضافة إلى قطر.

وبين أن "هنالك مشاورات مع الدولة العربية المتبقية في آسيا من أجل هذه القضية".

 وكانت تقارير غربية قالت إن الأردن قبل شغل منصب السعودية في مجلس الأمن بعد اعتذار الكويت.

وكانت السعودية رفضت المقعد بعد أن قالت إن مجلس الأمن عجز عن حل قضايا جوهرية في المنطقة ومنها الأزمة السورية.

الأسرى

وتطرق وزير الخارجية إلى قضية الأسرى الأردنيين في سجون الاحتلال، وأشار إلى أن المملكة تتابع يوميا صحة الأسير علاء حماد.

وقال إن هنالك اتصالات مباشرة مع إدارة السجون الإسرائيلية لمتابعة وضع حماد الصحي المضرب عن الطعام.

مصر

وقال جودة إن العلاقات بين الأردن ومصر، مميزة، وأن السلطات هناك تعمل جاهدة على إصلاح خط الغاز الأردني في سيناء والذي تعرض للتفجير قبل أشهر.

وبين أن قيادة مصر الحالية حريصة على ذلك.

التعليق