الليغا

رونالدو يرفض التعليق على فرصه بإحراز الكرة الذهبية

تم نشره في الاثنين 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 صباحاً
  • نجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو يحتفل بأحد أهدافه في مرمى سوسييداد أول من أمس -(أ ف ب)

مدن - تجنب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف فريق ريال مدريد الإسباني التعليق على حظوظه في نيل الكرة الذهبية لهذا العام، مؤكدا أنه "يرد في الملعب فقط".
وقاد رونالدو كعادته الريال لفوز ساحق على ريال سوسييداد 5-1 أول من أمس السبت في الدوري الاسباني لكرة القدم، بعد أن سجل "هاتريك" عزز وجود الميرينغي في المركز الثالث بالليغا.
وعقب اللقاء علّق رونالدو على سؤال صحفي بشأن الكرة الذهبية، التي نالها مرة واحدة في 2008، قائلا "أنا أرد في الملعب".
ويستعد "صاروخ ماديرا" للانضمام لمنتخب بلاده خلال الأيام المقبلة للمشاركة في مباراتي الملحق الأوروبي المؤهل لمونديال البرازيل 2014 امام السويد، وفي هذا الشأن قال قائد "برازيل أوروبا" "المباراتان في غاية الأهمية، نريد الصعود لكأس العالم، أتمنى أن يحالفنا الحظ".
من جهته، أكد الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد أن فريقه قدم شوطا أول "مثاليا" أمام ريال سوسييداد، مشددا على أهمية الدور الذي لعبه تشابي ألونسو في تحسين أداء "الميرينغي"، فضلا عن المستوى الخارق لكريستيانو رونالدو.
وحقق الريال فوزا ساحقا بملعبه سانتياغو برنابيو على ضيفه الباسكي 5-1 بفضل "هاتريك" النجم البرتغالي رونالدو، وثنائية الفرنسي كريم بنزيمة والألماني سامي خضيرة، ليعزز موقعه في المركز الثالث خلف برشلونة وأتلتيكو، وأنهى الريال الشوط الأول متفوقا برباعية نظيفة.
وعقب اللقاء تحدث أنشيلوتي في مؤتمر صحفي قال فيه "أعتقد أن الشوط الأول كان مثاليا، لعبنا بشكل جيد وبسرعة وكفاءة عالية، وتنوع اللعب بين الكرات القصيرة والطولية".
ووجه إشادة خاصة لألونسو ورونالدو "ألونسو يتمتع بالخبرة، هو لاعب مهم جدا بالنسبة لنا، رونالدو ينتمي لتصنيف آخر مختلف، يسجل باستمرار ويلعب بسلاسة مدهشة، من الصعب ايجاد كلمات جديدة لوصفه".
ولم ينتقد الإيطالي أداء فريقه في الشوط الثاني، وإنما اعترف بـ"انخفاض إيقاع اللعب"، واعتبره "أمرا طبيعيا بعد التقدم 4-0، كما أن الفريق ظهر دفاعيا بشكل مميز".
كما أثنى على مجهود خضيرة "لاعب مثله يستحق التواجد في ريال مدريد، يلعب باستمرار ويساعد المجموعة، ثلاثي خط الوسط كان جيدا اليوم، ألونسو لعب كرات مهمة، وكذلك لوكا مودريتش".
وأشار الى وجود لاعبين "مهمين للغاية بمقاعد البدلاء، ستتهيأ لهم فرص أكبر في المباريات المقبلة مثل أنخل دي ماريا وإيسكو اللذين لعبا في الرمق الأخير من الشوط الثاني وظهرا بشكل جيد".
إلى ذلك، أشاد داني كارفاخال الظهير الأيمن لفريق ريال مدريد بزميله رونالدو، مؤكدا أنه الأفضل في العالم بالنسبة له.
وأوضح اللاعب في تصريحات صحفية بعد المباراة: "في جميع المباريات والتدريبات يقدم أفضل ما لديه، بالنسبة لي وللكثيرين هو الأفضل في العالم، فهو دائما يسعى للتحسين من نفسه".
وأثنى كارفاخال على ثلاثي الهجوم الحالي رونالدو وبنزيمة والويلزي غاريث بيل قائلا "كثيرا ما نعاني في التدريبات عندما نواجههم في الهجوم، فهو ليس بالأمر السهل، ولذلك أحمد الرب أنهم في فريقنا".
وأكد الظهير الأيمن الإسباني أن زميله كريم بنزيمة لاعب مهم للفريق الملكي، وفي الفترة التي كان لا يحرز فيها أهداف كان يقدم الكثير للفريق.
على صعيد متصل، أكد دييجو لوبيز حارس مرمى فريق ريال مدريد أن علاقته متميزة للغاية ببديله القائد إيكر كاسياس، نافيا وجود أي مشاكل بينهما كما يشاع.
وأوضح لوبيز في تصريحات صحفية: "أعرف كاسياس منذ 14 عاما، دائما ما كانت علاقتنا جيدة، إنني منعزل تماما عن كل التعليقات حول حراسة مرمى الريال، رغم أن ذلك يبدو مستحيلا، فقط أنشغل بعملي وأكافح من أجل التواجد بين الأساسيين الـ11".
وأضاف حارس فياريال وإشبيلية السابق "لن أعطي هدايا لأحد، سأكافح من أجل اللعب أساسيا، كما سأدعم زميلي كاسياس، المدرب هو من يقرر، ومهما كان الذي يلعب فإن مصلحة الفريق فوق الجميع". كما أكد على أن المنافسة "شرسة" بينه وبين كاسياس، لكنها "مفيدة للفريق"، وامتدح أداء هداف "الميرينغي" رونالدو ، مبينا "شاهدنا اليوم أنه أكثر من مجرد لاعب استثنائي فريد من نوعه، نحن محظوظون بتواجده معنا، يصنع الفارق يوما بعد يوم".
وفيما يتعلق بأداء الفريق ككل "الفريق يتحسن شيئا فشيئا، كنا نعرف أننا في حاجة للوقت فقط من أجل الانسجام، من الصعب التأقلم مع مدرب جديد بعد رحيل آخر استمر عمله لسنوات".
وبعد المباراة المميزة التي قدمها بنزيمة، حيت جماهير الريال بملعب سانتياغو برنابيو اللاعب، عند تبديله ودخول ألفارو موراتا بدلا منه.
وصنع بنزيمة الهدف الأول لزميله البرتغالي كريستيانو رونالدو (12)، وأضاف الهدف الثاني لفريقه (18)، ليقدم واحدة من أفضل مبارياته منذ عودته لمستواه المعهود.
وكان بنزيمة سببا لامتعاض من جانب جماهير الريال في الآونة الأخيرة، بسبب ندرة أهدافه مع "الميرينغي"، إلا أن اللاعب بدأ في استعادة حاسته التهديفية بشكل تدريجي.
وأحرز بنزيمة 4 أهداف في آخر ثلاث مباريات له في الدوري مع الريال، أمام إشبيلية ورايو فايكانو وأخيرا مباراة أول من أمس أمام ريال سوسييداد.  -(إفي)

التعليق