بيليغريني يمتنع عن مصافحة مورينيو

تم نشره في الثلاثاء 29 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 صباحاً

لندن - خرج مانويل بيليغريني مدرب مانشستر سيتي من ملعب “ستامفورد بريدج” عقب الهزيمة 2-1 أمام تشلسي بدون مصافحة مانويل جوزيه مدرب أصحاب الأرض أول من أمس الاحد.
واحتفل مورينيو بشكل صاخب بتسجيل فريقه الهدف الثاني في الدقيقة 90 بالقفز الى المدرجات واحتضان الجماهير عندما استغل الاسباني فرناندو توريس خطأ دفاعيا وسجل هدف فوز فريقه، وقال التشيلي بيليغريني للصحفيين: “لم أصافحه (مورينيو). لم أرغب في ذلك”.
واعتذر مورينيو عما قام به وقال إنه حاول البحث عن نجله لذا فقد قفز الى المدرجات، وقال مورينيو “اذا شعر الخصم انني فعلت شيئا خطأ فانني أعتذر.. هذه هي اثارة الدقيقة الأخيرة”.
وأضاف: “خسر بيليغريني المباراة في الدقيقة الأخيرة وأتعاطف مع هذا الامر. في بلدان أخرى وثقافات أخرى نتصافح قبل المباراة فقط، أتفهم حزنه بسبب النتيجة واذا كان حزينا بسبب قيامي بأمر خاطيء فانني أتفهم ذلك أيضا”.
وهناك منافسة حامية بين مورينيو وبيليغريني منذ حل المدرب البرتغالي مكان غريمه في ريال مدريد العام 2010.
وبهذا الفوز تقدم تشلسي إلى المركز الثاني في ترتيب الدوري الانجليزي متساويا في رصيد النقاط مع تشلسي الثالث ومتأخرا بفارق نقطتين عن ارسنال المتصدر. - (رويترز)

التعليق