مصر تنفي رغبتها في استيراد الغاز من إسرائيل

تم نشره في الخميس 24 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 02:00 صباحاً

القاهرة  - قال طاهر عبد الرحيم رئيس مجلس ادارة الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "ايجاس" امس ان مصر لا ترغب في استيراد الغاز من اسرائيل بل تريد التركيز على خطة لاستيراد الغاز الطبيعي المسال.
وكان وزير الطاقة والمياه الاسرائيلي قد أبدى استعداده الاسبوع الحالي لامداد مصر بالغاز عبر خط الانابيب الذي يربط بينهما.
وتحتاج مصر لاستئجار محطة عائمة للغاز الطبيعي المسال كي يمكنها استقبال الشحنات. وتأمل مصر أن تكون هذه المحطة جاهزة للعمل في نيسان (ابريل) بعد أن طرحت مناقصة في الشهر الحالي.
وقال عبد الرحيم ان مصر تتعامل مع شركات لا دول لاستيراد الغاز الطبيعي المسال ومن بين هذه الشركات بي.بي وشل وبي.جي.
ومن المرجح أن تكون تكلفة استيراد الغاز الطبيعي المسال أعلى من استيراد الغاز من اسرائيل عبر خط الانابيب بسبب تكلفة بناء المحطة وارتفاع أسعار الغاز الطبيعي المسال في السوق الفورية العالمية.
وكان خط الانابيب قد مد في الاساس لتصدير الغاز المصري لاسرائيل والاردن.
وفي أبريل نيسان أنهت مصر اتفاقا لتوريد الغاز لاسرائيل لمدة 20 عاما وعزت ذلك الى خلاف تجاري. وكان الاتفاق قد أبرم في عهد الرئيس حسنى مبارك وقوبل برفض شعبي.
وتعرض خط الانابيب لاكثر من 12 هجمة منذ الاطاحة بمبارك في انتفاضة شعبية.
ومنذ ابرام الاتفاق تراجع انتاج مصر من الغاز في حين اكتشفت اسرائيل احتياطيات غاز في مياه البحر المتوسط.
وكان وزير الطاقة الاسرائيلي قد صرح الثلاثاء بأن مصر تبدي اهتماما بشراء الغاز من اسرائيل.
وقال : اذا كانت تريد الغاز وثمة اهتمام حقيقي. لا أرى سببا يمنع ذلك.
غير أن عبد الرحيم نفى حدوث اي مفاوضات أو اتصالات بين مصر واسرائيل مضيفا أن مصر تسعى حاليا لاستيراد الغاز الطبيعي المسال من خلال محطة عائمة تستخدم لتحويل الشحنات الى حالتها الغازية.-(رويترز)

التعليق