مصر تلاقي غانا في مواجهة مرتقبة

تم نشره في الثلاثاء 15 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 02:00 صباحاً

القاهرة- سمح لجماهير بالجلوس في المدرجات ولوسائل إعلام بالتصوير والمتابعة في تدريب منتخب مصر لكرة القدم أول من أمس، بينما تستعد لمواجهة مضيفتها غانا في ذهاب جولة فاصلة على مكان في نهائيات كأس العالم اليوم.وكان التدريب الأول لبطلة أفريقيا سبع مرات في كوماسي التي ستستضيف المباراة اليوم في بداية الخطوة الأخيرة من مشوارها للعودة للنهائيات بعد غياب منذ 1990.
وذكرت وسائل إعلام مصرية أن الأميركي بوب برادلي مدرب مصر جرب تشكيلا خلا من أي مهاجم في وجود ثلاثي خط الوسط المهم محمد أبوتريكة ووليد سليمان ومحمد صلاح.
وأدى الفريق المصري أمس تدريبه الأساسي على ستاد بابا يارا الذي سيستضيف المباراة، حيث يتوقع أن يمنع الجمهور والإعلام لكن برادلي لم يمانع في حضور هؤلاء. ويقول مساعده زكي عبدالفتاح إن قرار السماح للجمهور ولوسائل الإعلام بالحضور كان الهدف منه كسر الرهبة لدى اللاعبين.وأضاف عبدالفتاح مدرب حراس المرمى لرويترز عبر الهاتف من كوماسي "برادلي أراد بالسماح للجماهير أن يعتاد لاعبو المنتخب على حضور الجماهير قبل أن يفاجأوا بها في المباراة وبالتالي ينزع الرهبة تدريجيا".
وقال الاتحاد المصري لكرة القدم بموقعه على الإنترنت، إن أبوتريكة لاعب الأهلي البالغ من العمر 34 عاما أهدى قميصه الخاص لجماهير غانا التي تذكره جيدا منذ قاد المنتخب المصري للفوز هناك بلقب كأس الأمم الأفريقية في 2008. وسمح برادلي لوسائل الإعلام بتصوير التدريب من أرضية الملعب لمدة 15 دقيقة ثم من المدرجات بعد ذلك. وشارك لاعب الوسط حسني عبد ربه في التدريب بعد شفائه من إصابة، وهو العائد أساسا بعد غياب استمر طويلا بسبب جراحة في الركبة، وقال الطبيب طارق سليمان إنه جاهز للمشاركة. وستقام مباراة الإياب بمصر في 19 تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل، وقالت وسائل إعلام إن الاتحاد الغاني تراجع عن طلبه بخوض مباراة الإياب في مصر بعدما طالب بنقلها لأسباب أمنية. (رويترز)

التعليق