اتحاد الكرة يبدأ جلسات عمل مع أندية الدرجة الأولى

تم نشره في الجمعة 27 أيلول / سبتمبر 2013. 02:00 صباحاً

عمان-الغد- بدأ اتحاد كرة القدم أمس، عقد جلسات عمل شهرية مع الأندية التي تشارك فرقها ببطولة دوري الدرجة الأولى، على غرار جلساته مع الأندية التي تشارك فرقها ببطولات المحترفين، والتي تأتي بتوجيهات من سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية، وبما يجسد أيضا سياسية الاتحاد بأهمية التواصل مع الأندية باعتبارها تشكل العمود الفقري للكرة الأردنية.
ورحب أمين السر العام خليل السالم بممثلي ستة أندية لبت الدعوة لحضور الجلسة الأولى والتي عقدت في مقر الاتحاد من بين 14 ناديا، وهي: أندية كفرسوم، الكرمل، الأهلي، الجليل، سحاب وبلعما.
وأكد السالم أن الاتحاد بلجانه ودوائره كافة يسخر إمكاناته من أجل مساعدة الأندية، في كل ما يعزز من مسيرتها الفنية والإدارية والمالية، مشيرا إلى أن الهدف من عقد مثل هذه الاجتماعات، هو التواصل المباشر بين الاتحاد والأندية بهدف التعاون المشترك بينهما في شتى المجالات.
وأعلن السالم أن الاتحاد سلّم الأندية الدفعة الأولى من الدعم لمالي والبالغ مجمله 20 ألف دينار، حيث تسلم كل ناد 7 آلاف دينار، بحيث يتم تقسيط المبلغ المتبقي على شكل دفعات على امتداد الفترة الزمنية لدوري الدرجة الأولى، والذي ينتهي مع نهاية العام الحالي.
واستعرض نائب أمين السر لشؤون الأندية عوض شعيبات، الخطوات التي اتخذها الاتحاد قبل انطلاق دوري الدرجة الأولى، بهدف الخروج بالبطولة بمستوى متميز من التنظيم، وبما يحافظ على سلامة أركان اللعبة من الجمهور واللاعبين والحكام.
وخلال الجلسة، قدم ممثلو الأندية بعض الملاحظات التي تتعلق بمسيرة الدوري وبعض العقبات، التي تواجه الأندية وخصوصا مسألة تفريغ اللاعبين من المؤسسات الرسمية التي يعملون فيها، حيث أكد عوض أن الاتحاد خاطب تلك المؤسسات وسيجدد تأكيده أهمية تفريغ اللاعبين خلال بطولة الدوري.
وطلب الحضور تعزيز جانب من الخدمات في مرافق معلب السلط، إلى جانب تأكيد تعزيز الحضور الأمني في المباريات وغيرها من الجوانب المهمة.
واتفق الجميع على نبذ التعصب ومحاربة الفئة المسيئة بين جمهور الملاعب أينما وجدت، لأنها تسيء للجميع، حيث أكدوا أن هذه الفئة القليلة لا تمثل قيمنا ومجتمعنا.

التعليق