البنك المركزي يحتفل اليوم بالإنجازات الوطنية للمصرفي الراحل النابلسي

تم نشره في الخميس 26 أيلول / سبتمبر 2013. 02:00 صباحاً

عمان- الغد - يقيم البنك المركزي الأردني واللجنة المنظمة، تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور، حفل تكريم للمرحوم الدكتور محمد سعيد النابلسي محافظ البنك المركزي ووزير الاقتصاد الأسبق اليوم.

ووجه البنك المركزي الأردني الدعوات لكبار رجالات الدولة من رؤساء الوزراء والوزراء الحاليين والسابقين، بالإضافة أعضاء في اللجنة المالية والاقتصادية في مجلسي النواب والأعيان.
ويقام حفل التكريم في تمام الساعة الخامسة في المركز الثقافي الملكي، حيث سيحضره رئيس صندوق النقد العربي والأمين العام لاتحاد المصارف العربية ورئيس البنك الإسلامي للتنمية في جدة، الى جانب رؤساء والمديرين العامين للبنوك المرخصة ورؤساء الجامعات الرسمية والخاصة وجمعية رجال الأعمال وكبار موظفي وأعضاء مجلس إدارة البنك المركزي.
وكان النابلسي توفي في تموز (يوليو) الماضي ونعاه رئيس الوزراء.
والفقيد النابلسي مواليد يافا العام 1928 ويحمل شهادة ليسانس في الحقوق من جامعة دمشق، وشهادة الدكتوراه في الاقتصاد من جامعة جورج تاون بواشنطن.
وأمضى الفقيد قرابة 19 عاما في منصبه اعتباراً من العام 1973م وحتى نهاية العام 1995م، تخللها فترة أربعة أعوام بين الأعوام 1985 – 1989 كرئيس تنفيذي لمنظمة الاسكوا – اللجنة الاقتصادية الاجتماعية لغرب آسيا التابعة للأمم المتحدة في بغداد.
وفي العام 1989 عاد النابلسي إلى عمله محافظاً للمركزي بناء على دعوة وجهها له الراحل الأمير زيد بن شاكر، رئيس الحكومة الأردنية حينذاك، لمواجهة الأزمة المالية والنقدية المستحكمة في البلاد منذ أواخر العام 1988م، واستهل عمله بتلقي توجيهات ملكية سامية تضمنتها رسالة وجهها له المغفور له الملك الحسين بن طلال.
في العام 1968، وبعد أربع سنوات من تأسيس البنك المركزي الأردني، اتصل الدكتور خليل السالم مؤسس البنك المركزي الأردني بالدكتور برهان كمال محافظ البنك المركزي السوري آنذاك وطلب إليه ترشيح من يساعده.
فتم ترشيح النابلسي للعمل، وقبل العرض رأسا، فعين مدير أبحاث، وكان بينه وبين محافظ البنك المركزي الأردني خليل السالم، مدير عام مصري الجنسية، وعندما استقال تبوأ النابلسي مكانه. في العام 1972 كان النابلسي على موعد مع وزارة احمد اللوزي الأولى.
تجربته وزيرا للاقتصاد الوطني 1972-1973 رغم قصرها عرفته بنواح أخرى غير علم المصارف.
بعد استقالة حكومة اللوزي الأولى، شكل زيد الرفاعي حكومته الأولى، فتولى النابلسي مهمة محافظ البنك المركزي (1973-1985).
وشارك النابلسي مع الفريق الوطني الذي اشرف على خطط التنمية برئاسة الأمير الحسن بن طلال.
إسهامه في ولايته الأولى على محافظية البنك المركزي كان في إنشاء مؤسسات مالية للدولة ومأسستها، ومنها السوق المالي الذي تعاون مع سالم مساعدة على وضع قانونه، والأمر المهم كان تأسيس بنك الإسكان الذي وضع قانونه. بين عامي 1997-2003 أسس ورأس مجلس إدارة شركة الثقة للاستثمارات الأردنية (جوردانفست).

التعليق