اكتمال عقد فرق ربع نهائي دوري "زين" بخماسي الكرة

تم نشره في الخميس 5 أيلول / سبتمبر 2013. 02:00 صباحاً
  • صراع على الكرة في احدى مباريات البطولة اول من امس - (من المصدر)

عمان –الغد- اختتمت مساء أول من أمس على ملاعب النادي الاهلي، مباريات الدور الثاني من دوري “زين” بخماسيات كرة القدم للشركات، الذي تنظمه شركة زين للعام الثاني على التوالي، حيث تأهلت فرق مؤسسة حسين عطية، والشركة العالمية لتجارة السيارات، ودائرة الموازنة العامة، وشركة حجازي وغوشة، ليكتمل بذلك عقد الفرق المتأهلة للدور ربع النهائي.
وكانت فرق ادوية الحكمة وبنك الاستثمار العربي الاردني ونادي الجامعة الاردنية ومطبعة الزهراء قد تأهلت للدور نفسه في وقت سابق.
مباريات ختام الدور الثاني انتهت الى فوز مؤسسة حسين عطية على شركة حسام سعادة للمقاولات 9-2، سجل للفائز محمد النادي “3 اهداف”، مالك رباح ومحمد خلدون “هدفين لكل منهما”، احمد الياس ومهدي عادل، وسجل للخاسر حسين التعمري ومهند سلول.
وتغلب فريق الشركة العالمية لتجارة السيارات على فريق GAMA بصعوبة 4-3، سجل أهداف الفائز فضل السدودي “هدفين”، واحمد شاهر ونور فتياني، وتغلب فريق دائرة الموازنة العامة على مؤسسة عمر ابو سعد 5-2، سجل للفائز محمد الوحش “هدفين”، وقتيبة العجوري وعدي هيكل ومجد العتيبي، وسجل للخاسر عدي عبابنة ومحمد العطيات، كما تغلب فريق شركة حجازي وغوشة على البنك الاردني الكويتي 11-3، سجل للفائز سامر سميح “4 اهداف”، وايمن عبدالفتاح واحمد جابر “هدفين لكل منهما”، ومحمد حمدان وعامر عطوان، وسجل للبنك الأردني الكويتي عيسى ابو قدوم “هدفين” ومراد رحال.
وتنطلق مباريات الدور الربع نهائي للبطولة، عند الساعة الثامنة من مساء يوم الاثنين المقبل، حيث يلتقي ادوية الحكمة مع نادي الجامعة الاردنية، وبنك الاستثمار العربي الأردني مع مطبعة الزهراء ومؤسسة حسين عطية مع دائرة الموازنة العامة، والشركة العالمية لتجارة السيارات مع شركة حجازي وغوشة، وتتأهل الفرق الفائزة للدور نصف النهائي الذي يقام يوم الخميس المقبل.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »دوي زين لخماسي الشركات ينقلب الى دوري الشركات (ابو بيلسان)

    الخميس 5 أيلول / سبتمبر 2013.
    انقلب دوري زين لخماسي الشركات الى دوري الشركات الاردنية,وذلك لقدوم لاعبين دوري الشركات الى هاذا الدوري علما بانة في البطولة الاولى كان يقتصر على لاعبين من ضمن الموضفين في الشركات وليس بمجرد اسماء على الورق. وفهمكم كفاية.