عربيات: ندرس المشاركة بالبطولة الآسيوية وقطيشات يؤكد أحقية فريقه بالإنجاز

السلط يحتفل بالفوز بلقب دوري كرة اليد

تم نشره في الأحد 30 حزيران / يونيو 2013. 03:00 صباحاً
  • لاعبو السلط يشاركون الجمهور فرحة الفوز بلقب دوري اليد اول من أمس (من المصدر).

بلال الغلاييني

السلط- عاشت مدينة السلط أول من أمس ليلة هنيئة، عندما استقبلت فريقها العائد بانجاز جديد سطره نجوم الفريق بأحرف ذهبية، بعد أن استردوا لقب دوري اندية الدرجة الأولى لكرة اليد، جراء الفوز الكبير الذي اكتسبه الفريق على نظيره فريق الحسين اربد بنتيجة 36-27 والشوط الأول لمصلحته 21-8.
وعزز "بطل الدوري" صدارته للترتيب العام رافعا رصيده إلى 26 نقطة، نالها الفريق بعد الفوز في كافة لقاءاته الـ 13 التي خاضها لغاية الآن، وبدون أن يتعرض لأي خسارة أو تعادل، وباتت مواجهة الفريق الختامية مع منافسه التقليدي فريق الأهلي بمثابة الاحتفالية والتتويج باللقب، كون الأهلي يملك حاليا 21 نقطة وبقيت له مباراتان، وبغض النظر عن نتيجة هاتين المباراتين فإن السلط تمكن من حسم الصراع واستحق اللقب والانجاز الجديد.
الأفراح السلطية بدأت عقب صافرة النهاية لمباراة الحسين، حيث انطلق موكب الفرح من أمام صالة قصر الرياضة باتجاه مدينة السلط، في زفة الابطال التي شاركت فيها جماهير الفريق والهيئة الإدارية، الذين عبروا عن فرحتهم في هذا الانجاز الجديد واحتفلوا بنجوم الفريق في كرنفال بهيج.
ولحظة وصول موكب الفرح مدينة السلط اطلقت العيارات النارية رافقتها الأغاني الوطنية وحلقات الدبكة، في الوقت الذي اطلقت فيه السيارات ابواقها، ثم اطلقت الألعاب النارية التي زينت سماء المدينة فرحا بلقب جديد للعبة يعشقها أهالي المدينة بشدة.
عربيات: بوركت جهود الجميع
عبر رئيس نادي السلط خالد عربيات عن سروره بالانجاز الجديد الذي ناله الفريق، موضحا أن هذا الإنجاز يضاف إلى سلسلة الإنجازات التي حققها الفريق على مدار الأعوام الماضية، والتي جاءت نتيجة العمل المتواصل والجهد الكبير الذي قام به الجميع، سواء كانوا لاعبين او اجهزة تدريبية وادارية، اضافة إلى الدور الحيوي والمميز لجماهير الفريق، التي حرصت على متابعة مبارياته ومؤازرته في اللقاءات كافة.
واكد عربيات أن فريقه استحق لقب بطولة الدوري، بعد ان قدم أداء جيدا طيلة اللقاءات التي خاضها، وتوّجها بتحقيق الفوز في المباريات كافة، وهذا دليل على احقيقة الفريق في نيل اللقب، مشيرا إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد مزيدا من الإهتمام لهذا الفريق، حيث سيتم مواصلة العناية بفرق الفئات العمرية، ومن ثم اخراج جيل جديد من اللاعبين الشباب والناشئين، ليتم رفد الفريق الأول بالعديد من العناصر القادرة على العطاء في السنوات المقبلة.
وبين عربيات أن الهيئة الإدارية ستدرس بكل عناية المشاركة في بطولة الاندية الآسيوية ابطال الدوري، التي ستقام في العاصمة القطرية الدوحة اواخر هذا العام، خصوصا وأن التوجه في المرحلة المقبلة سيكون ابراز الفريق والانجازات التي يحملها نحو الصعيد الخارجي، من خلال المشاركة في البطولات العربية والآسيوية.
وحول العنوان الأبرز للفريق في المرحلة المقبلة، اكد عربيات أن الفريق وباذن الله سيواصل حصد البطولات المحلية، ومن ثم التوجه الى المشاركة في الاستحقاقات الخارجية، وقبل ذلك اقامة احتفال كبير يليق بالفريق وبالانجاز الذي حققه، مثلما قدر الدور المميز الذي لعبه رئيس مجلس أمناء النادي رياض مهيار، في توفير الدعم اللازم لمختلف النشاطات التي يقوم بها النادي.
قطيشات: فريقنا استحق اللقب
المدرب الوطني والمشرف على تدريبات الفريق جهاد قطيشات، قال إن فريق السلط استحق اللقب، بعد أن قدم مستويات جيدة طيلة منافسات الدوري، ووصل إلى المستوى الذي يلبي طموحات عشاقه، واصفا اياه بالفريق الذهبي الذي تمكن من تحقيق الفوز في كافة اللقاءات التي خاضها لغاية الآن، وبدون أن يفرط ولو بنقطة واحدة.
وبين قطيشات أن اعضاء الفريق التزموا بخطة العمل التي تم اعتمادها منذ بداية منافسات البطولات المحلية، مثلما التزموا بحضور التدريبات كافة، وتنفيذ الاساليب الدفاعية والهجومية الجديدة في اللقاءات، معتبرا أن الفريق يمر حاليا في مرحلة التطوير والتحديث، من حيث المستويات الفنية المرتفعة التي وصل اليها الفريق، وظهور اكثر من لاعب من فئتي الشباب والناشئين بشكل مميز، يبعث بالاطمئنان على المستقبل الواعد للعبة كرة اليد في نادي السلط.
الدبعي: الإنجاز يبشر بالمستقبل
ولفت رئيس لجنة كرة اليد في النادي شعلان الدبعي، إلى أن الانجاز الذي رسمه فريق السلط يبشر بالمستقبل الجيد الذي ينتظر اللعب في النادي، على اعتبار أن الفريق الحالي الذي نال لقب الدوري يضم العديد من اللاعبين الشباب والناشئين، والذين شاركوا مع الفريق في اغلب لقاءاته، وأسهموا أيضا بصنع الانجاز اللافت.
وقال الدبعي ان الفريق قدم اداء متطورا في كافة مراحل منافسات الدوري، واكد من خلالها احقيته بالفوز بلقب الدوري، موضحا أن المرحلة المقبلة ستشهد ايضا نقلة نوعية في الفريق الأول وفرق الفئات العمرية، من خلال مواصلة الاهتمام بها، والتركيز ايضا على مدرسة الواعدين التي تعمل بشكل منتظم باشراف الاجهزة التدريبية المتخصصة لهذا الغرض، وامتدح ايضا القائمين على الفريق الأول، من الاجهزة التدريبية والادارية واعضاء الفريق، الذين اصروا منذ بداية منافسات الدوري على اعادة اللقب إلى خزائن النادي، وهذا ما تم تحقيقه بفضل جهود الجميع.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »السلط يستاهل (ياسر يونس)

    الأحد 30 حزيران / يونيو 2013.
    بمثل هذا الإنتماء لمدينة السلط وناديها بمثل هذا الحماس المنقطع النظير بمثل هذا العمل المبرمج بمثل هذه الروح الرياضية العالية .... السلط يستاهل بطولة الدوري والكأس ... ودائماً للأمام